29 كانون الثاني يناير 2012 / 12:42 / منذ 6 أعوام

جنوب السودان يعلن اتمام وقف إنتاج النفط ويريد اتفاقا شاملا

(لإضافة تفاصيل بشأن شروط الاتفاق وخلفية)

من هيروارد هولاند

جوبا 29 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال وزير نفط جنوب السودان اليوم الأحد إن بلاده أكملت وقف إنتاجها النفطي بسبب خلاف مع السودان بشأن رسوم التصدير وإنها لن تستأنف العمليات إلا بعد التوصل إلى اتفاق شامل مع الخرطوم على قضايا أخرى من بينها أمن الحدود ومنطقة أبيي المتنازع عليها.

واستحوذ جنوب السودان على ثلاثة أرباع ما كانت تنتجه الدولة قبل التقسيم عند انفصاله في يوليو تموز لكنه مازال يحتاج خطوط أنابيب الشمال لتصدير الخام. ولم يتفق الجانبان على رسوم عبور الخام.

وقالت جوبا في 20 يناير كانون الثاني إنها ستوقف الإنتاج بعدما بدأت الخرطوم في مصادرة بعض النفط مقابل ما قالت إنها رسوم غير مدفوعة.

وأبلغ الوزير ستيفن ديو داو رويترز في جوبا أن انتاج بلاده من النفط - الذي قدره مسؤولون في نوفمبر تشرين الثاني عند 350 ألف برميل يوميا - توقف تماما اليوم الأحد.

والنفط شريان حياة لاقتصادي البلدين.

والتقى رئيسا الدولتين على هامش اجتماع لمسؤولين من شرق افريقيا في اثيوبيا يوم الجمعة لكنهما فشلا في تسوية الخلافات.

وقال داو "سيستأنف انتاج النفط عندما نتوصل لاتفاق شامل ونوقع جميع الاتفاقات. يجب أن يعترف السودان بحدود عام 1956 بمعنى أنه يجب أن يرد جميع الأراضي المحتلة" مشيرا إلى حدود داخلية استخدمت قرب فترة استقلال السودان.

وباع السودان بالفعل حمولة ناقلة واحدة على الأقل من النفط المحتجز لكن الخرطوم قالت أمس السبت إنها ستفرج عن باقي الناقلات لنزع فتيل الخلاف.

وقال داو إن الشحنات الأربع محل الخلاف لم تغادر الميناء بعد لكن جرى إبلاغ وكيل جنوب السودان بإعداد الوثائق اللازمة ولذا من المحتمل أن تغادر الشحنات في وقت لاحق اليوم أو غدا الاثنين.

وأضاف أن جنوب السودان "ملتزم بالمفاوضات" لكن يجب على الخرطوم أولا "اتخاذ بعض الخطوات".

وقال "يجب عليهم أولا أن يفرجوا عن الشحنات .. كما يجب أن يعيدوا إلينا الخام الذي استولوا عليه وشحنوه بالقوة .. وأي اتفاق يجب أن يرتبط بمسائل الحدود وأبيي ويجب أن يتوقفوا عن دعم الجماعات المسلحة في جنوب السودان.

"هذا الاتفاق يجب أن يكون تحت إشراف المجتمع الدولي. سنستأنف عمليات (إنتاج النفط) عندما نتوصل لاتفاق في تلك القضايا. يجب حل تلك القضايا أولا."

وصوت جنوب السودان لصالح الاستقلال في استفتاء أجري في يناير كانون الثاني الماضي بموجب اتفاق سلام وقع في 2005.

وإلى جانب الخلافات بشأن النفط لم يتفق الجانبان حتى الآن بشأن قضايا أخرى مثل الديون والحدود المشتركة والسيطرة على منطقة أبيي الحدودية. ويتبادل الطرفان الاتهامات بدعم متمردين.

م ص ع - أ أ (قتص) (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below