5 تشرين الثاني نوفمبر 2011 / 20:24 / بعد 6 أعوام

فيرجسون يحتفل بانتصار لكن سيتي يظل في الصدارة في انجلترا (قدم)

(لتحديث الخبر بعد فوز سيتي)

من مايك كوليت

لندن 5 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - احتفل اليكس فيرجسون بمرور 25 عاما على توليه تدريب مانشستر يونايتد بالفوز 1-صفر على سندرلاند باستاد اولد ترافورد اليوم السبت لكن فريقه بقي متأخرا بفارق خمس نقاط عن صدارة الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بعد فوز مانشستر سيتي 3-2 خارج ملعبه على كوينز بارك رينجرز.

وألقى احتفال فيرجسون باليوبيل الفضي بظلاله على انتصار يونايتد في مباراته الرابعة على التوالي بدون أن يتلقى أي هدف منذ الخسارة 6-1 على أرضه أمام سيتي الشهر الماضي وظهر الفريق بمستوى متواضع وجاء هدف الفوز عن طريق ويس براون مدافع يونايتد السابق الذي وضع الكرة في مرمى فريقه سندرلاند عن طريق الخطأ قبل نهاية الشوط الأول.

لكن سيتي بقي منفردا بالصدارة بعد مباراة مثيرة شهدت خمسة أهداف في استاد لوفتوس رود حيث سجل يايا توري هدف الفوز بضربة رأس قبل 16 دقيقة من النهاية.

وبعد مرور 11 جولة يملك سيتي 31 نقطة يليه يونايتد برصيد 26 نقطة ثم نيوكاسل يونايتد برصيد 25 نقطة وتشيلسي وله 22 نقطة.

وكان اليوم مفعما بالمشاعر في استاد اولد ترافورد لكن المباراة لن تظل عالقة طويلا في الذاكرة مثل الأحداث الأخرى التي شهدها اليوم الذي أعلن فيه ديفيد جيل الرئيس التنفيذي للنادي اطلاق اسم ”السير اليكس فيرجسون“ على المدرج الشمالي في استاد اولد ترافورد بالاضافة الى صنع تمثال للمدرب الاسكتلندي البالغ من العمر 69 عاما الذي تولى تدريب الفريق في السادس من نوفمبر تشرين الثاني 1986.

وقاد فيرجسون النادي لاحراز 37 لقبا ورغم عدم تصدر يونايتد لترتيب الدوري الانجليزي في الوقت الحالي إلا أنه ينافس على الفوز باللقب للمرة 13 منذ عام 1993.

واعترف فيرجسون لمحطة سكاي سبورتس التلفزيونية قائلا ”أعتقد أن الفريق كان متوترا لكن الأداء تحسن في الشوط الثاني رغم أن اخر 15 دقيقة كانت في غاية الصعوبة.“

وأضاف ”لا أعرف هل كان ذلك بسبب الطريقة التي لعب بها سندرلاند أو بسبب هذا الحدث المفعم بالمشاعر.“

وحقق سيتي انتصاره العاشر في 11 مباراة على ملعب كوينز بارك رينجرز حيث تقدم أصحاب الأرض بهدف من ضربة رأس سجله جاي بوذرويد بعد 28 دقيقة. وأدرك ايدين جيكو التعادل بهدف من جهد فردي جيد بعد 15 دقيقة أخرى قبل أن يمنح ديفيد سيلفا التقدم لسيتي بهدف رائع اخر في بداية الشوط الثاني.

وتعادل هيدار هيلجوسون لكوينز بارك بعد مرور 69 دقيقة لكن الدفاع السيء للفريق اللندني سمح لتوري بالارتقاء عاليا ليضع الكرة برأسه في الشباك محرزا هدف الفوز.

وواصل نيوكاسل تألقه ليفوز 2-1 على ايفرتون في وقت سابق اليوم ويعزز سجله الخالي من الهزيمة في 11 مباراة منذ بداية الموسم.

ومنح هدف سجله جون هيتينجا مدافع ايفرتون بالخطأ في مرمى فريقه وهدف اخر من تسديدة رائعة للمدافع رايان تيلور تقدما مريحا لنيوكاسل حتى قلص جاك رودويل الفارق لايفرتون عندما أحرز هدفا بضربة رأس في الدقيقة الأخيرة بالشوط الأول.

وبقي تشيلسي - الذي تغلب 1-صفر على مضيفه بلاكبيرن روفرز بهدف فرانك لامبارد من ضربة رأس - في المركز الرابع برصيد 22 نقطة.

ورغم الهزيمة إلا أن بلاكبيرن - الذي خسر في خمس من بين ست مباريات لعبها على أرضه في الدوري - لعب بشكل جيد جدا لكنه لم يجد طريقا لمرمى بيتر شيك حارس تشيلسي الذي أنهى اللقاء بأنف مكسور عقب اصطدامه بمهاجم بلاكبيرن ياكوبو ايجبيني واشلي كول مدافع تشيلسي وهو ما أدى لتوقف المباراة لسبع دقائق.

وقال اندريه فيلاس بواش مدرب تشيلسي الذي كان سعيدا بتحقيق فريقه للفوز بعد خسارتين متتاليتين ”كسر أنف بيتر. إنه يتعرض لاصابات خطيرة دائما.. كل شيء حدث له لكنه صمد بشجاعة اليوم.“

وواصل ارسنال انتفاضته وتغلب 3-صفر على وست بروميتش البيون باستاد الامارات ليحقق انتصاره الخامس على التوالي في الدوري. وهز روبن فان بيرسي الشباك مجددا ليرفع رصيده الى ثمانية أهداف في اخر اربع مباريات بالدوري كما سجل المهاجم الهولندي 29 هدفا في اخر 28 مباراة.

وأحرز المدافع توماس فيرمالين هدفه الأول منذ عامين وأضاف ميكل ارتيتا هدفا اخر ليحقق ارسنال الفوز للمرة السادسة في سبع مباريات في جميع المسابقات.

وفاز استون فيلا 3-2 على نوريتش سيتي في مباراة رائعة باستاد فيلا بارك حيث سجل دارين بينت هدفين وأضاف جابرييل اجبونلاهور هدفا اخر ليؤكدا احقيتهما في الانضمام لتشكيلة منتخب انجلترا التي سيعلنها المدرب فابيو كابيلو غدا الاحد من أجل مباراتين وديتين ضد اسبانيا بطلة العالم والسويد في وقت لاحق هذا الشهر.

وألغي هدف قرب النهاية سجله ديرك كاوت بسبب التسلل ليكتفي ليفربول بالتعادل بدون أهداف مع سوانسي سيتي باستاد انفيلد.

وقال كيني دالجليش مدرب ليفربول لهيئة الاذاعة البريطانية (بي.بي.سي) ”لم نقدم ما نستطيع تقديمه اليوم وأقدم التهنئة لسوانسي على ذلك.“

وأضاف ”أشعر بخيبة أمل من مستوى الأداء الذي قدمناه لكن مع الاحترام للمنافس فاننا بحاجة لعدم تكرار هذا الأداء مرة أخرى.“

وقام مشجعو ليفربول بتحية سوانسي بعد أن تصدى الحارس مايكل فورم بشكل مذهل لكرة من جلين جونسون ليفشل ليفربول في الفوز على أرضه للمباراة الثالثة على التوالي.

وستكتمل الجولة غدا الاحد عندما يلتقي فولهام مع توتنهام هوتسبير صاحب المركز الخامس ويلعب ولفرهامبتون واندرارز ضد ويجان اثليتيك فريق الذيل وبولتون واندرارز ضد ستوك سيتي.

أ م أ - م ف غ (ريض)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below