15 تشرين الأول أكتوبر 2012 / 14:07 / بعد 5 أعوام

انتعاش الأسهم السعودية وصعود بورصات الخليج

من نادية سليم

دبي 15 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - دفع صائدو الصفقات البورصة السعودية للارتفاع من أدنى مستوى في 11 أسبوعا اليوم الإثنين بالرغم من استمرار المخاوف بشأن أرباح الشركات وارتفعت أيضا معظم البورصات الخليجية الأخرى.

وكان سهم مصرف الراجحي أحد أكبر الرابحين حيث زاد 1.5 بالمئة وقلص خسائره في أكتوبر تشرين الأول إلى 3.1 بالمئة. وأعلن البنك تراجع أرباحه الصافية 3.5 بالمئة في الربع الثالث وهو ما جاء دون توقعات المحللين.

وتعرض السهم لضغوط بيع قوية في الجلسات القليلة الماضية وسط حديث عن أن مساهما كبيرا سيبيع حصته. وقال محللون إن ضعف النتائج كان مستوعبا بالفعل في سعر السهم.

وقال فيصل العثمان مدير المحفظة في البنك العربي الوطني بالرياض "تراجع سهم الراجحي على مدى الأسبوعين الماضيين استوعب النتائج."

وارتفعت أسهم سائر البنوك بعدما تراجعت في الآونة الأخيرة بسبب نتائج دون التوقعات. وزاد سهم مجموعة سامبا المالية 1.8 بالمئة والبنك السعودي الفرنسي 0.7 بالمئة.

وارتفع سهما الاتصالات السعودية واتحاد اتصالات (موبايلي) 2.8 و1.1 بالمئة على الترتيب.

وصعد سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 0.3 بالمئة.

واستمرت مخاوف المستثمرين بشأن نتائج الربع الثالث من سابك وشركتي الاتصالات والتي ستكون عاملا مهما لتحديد الاتجاه بالسوق.

وفي الإمارات العربية المتحدة ساعدت الأسهم القيادية مؤشر دبي على الصعود للمرة الثالثة في خمس جلسات إذ يترقب المستثمرون النتائج.

وزاد سهم أرامكس للخدمات اللوجستية 3.7 بالمئة بفضل صفقة في أواخر التداول. وصعد سهم إعمار العقارية 0.6 بالمئة وسوق دبي المالي البورصة الوحيدة المدرجة في الخليج 1.9 بالمئة.

وأغلق مؤشر دبي مرتفعا 0.6 بالمئة لتبلغ مكاسبه 13.8 بالمئة منذ سجل أدنى مستوى في أربعة أشهر في الثالث من يونيو حزيران.

وقال نبيل الرنتيسي العضو المنتدب في مينا كورب في أبوظبي "يستمر الاتجاه الصعودي في أسواق الإمارات التي أثبتت صلابة تجاه الانخفاضات التي رأيناها في السعودية."

وتابع "نشهد حالة استرخاء في الوقت الراهن إذ يترقب المستثمرون نتائج الربع الثالث .إذا تجاوزت النتائج التوقعات فمن المنتظر أن يستمر الصعود الحالي لمستويات أعلى."

وفي قطر ارتفع المؤشر 0.4 بالمئة مسجلا اعلى اغلاق منذ الثالث من أكتوبر مع تحسن المعنويات بفضل نتائج الشركات.

وارتفع سهم صناعات قطر 1.7 بالمئة مواصلا الصعود للجلسة الثانية بعدما كشفت الشركة عن نمو أرباحها الفصلية 23.7 بالمئة.

وقال هيتيش كرماني المحلل المالي في بيت الاستثمار العالمي (جلوبل) في مذكرة "رغم التقديرات بأن اسعار البتروكيماويات ظلت منخفضة في الربع الثالث من 2012 نعتقد أن أسعار الأسمدة أعطت الزخم المطلوب لنمو صافي الربح."

وارتفعت أسهم بنك قطر الوطني وكيوتل 0.3 بالمئة

وارتفع المؤشر السعودي 0.9 بالمئة إلى 6723 نقطة.

وصعد مؤشر دبي 0.6 بالمئة إلى 1636 نقطة.

وزاد مؤشر أبوظبي 0.08 بالمئة إلى 2644 نقطة.

وتراجع المؤشر المصري 0.2 بالمئة إلى 5712 نقطة.

وصعد المؤشر الكويتي 0.2 بالمئة إلى 5997 نقطة.

وزاد المؤشر القطري 0.4 بالمئة إلى 8523 نقطة.

وربح المؤشر العماني 0.5 بالمئة ليغلق عند 5663 نقطة.

وانخفض المؤشر البحريني 0.3 بالمئة إلى 1067 نقطة. (إعداد محمود عبد الجواد للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم هيكل - هاتف 0020225783292)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below