17 كانون الأول ديسمبر 2012 / 15:18 / منذ 5 أعوام

بورصة دبي تحقق أكبر مكسب في أسبوعين مدعومة بسهم إعمار العقارية

من نادية سليم

دبي 17 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - ساهم إقبال مستثمرين أجانب على شراء سهم إعمار العقارية القيادي في دبي اليوم الإثنين في دفع بورصة الإمارة للصعود محققة أكبر مكسب في يوم واحد خلال أسبوعين.

وارتفع سهم إعمار 1.6 بالمئة لتصل مكاسبه منذ مطلع العام إلى 44.4 بالمئة.

وأدى التعافي في قطاعات السوق العقارية بدبي إضافة إلى الإعلان عن مشروعات جديدة إلى عودة إقبال المستثمرين على أسهم شركات التطوير العقاري.

وقال أناستاسيوس دالجياناكيس مدير تداولات المؤسسات في مباشر ”تركز معظم النشاط في إعمار ولاسيما من الأجانب الذين يكونون مراكز قبل نهاية العام.“

وأضاف أن بعض المتعاملين يتوقعون عاما قويا للأسهم في 2013 ولذا يعمدون إلى تجميع الأسهم من الآن.

ويبدي المستثمرون تفاؤلا إزاء أرباح إعمار في الربع الأخير من العام.

وارتفع سهم مصرف عجمان 4.2 بالمئة مواصلا مكاسبه لحديث في السوق عن أن مستثمرا يدرس شراء حصة كبيرة.

وارتفع مؤشر سوق دبي واحدا بالمئة مسجلا أكبر مكاسبه ليوم واحد منذ 29 نوفمبر تشرين الثاني.

وزاد المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.3 في المئة مسجلا أعلى مستوى في خمسة أسابيع مع قيام المستثمرين ببناء مراكز قبيل نهاية العام في ظل توقعات ببداية قوية لعام 2013.

وقدمت الأسهم الكبيرة دعما مع صعود قطاعي البتروكيماويات والبنوك ذات الثقل 0.8 و0.4 في المئة على التوالي.

وارتفع سهم كيان السعودية للبتروكيماويات 4.5 في المئة في تداول مكثف. وزادة سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 0.3 في المئة.

وقال الحسن قسوس الرئيس التنفيذي لمجموعة بخيت الاستثمارية “يبني الناس مراكز لشيئين وهما الميزانية السعودية وعام 2013. نظرتنا إيجابية جدا للسوق في العام القادم.

”السوق مقومة بأقل من قيمتها ومن المنتظر أن تتماشى الأسعار مع العوامل الأساسية بمجرد أن تقل حدة المشكلات العالمية(عدم التيقن في الولايات المتحدة وأوروبا).“

ومن المتوقع إعلان الميزانية السعودية لعام 2013 قبل نهاية ديسمبر كانون الأول.

وفي الأسواق العالمية يركز المستثمرون اهتمامهم على الموعد النهائي في نهاية العام لتفادي المعضلة المالية في الولايات المتحدة التي تتضمن زيادات كبيرة في الضرائب مع خفض في الإنفاق مما يهدد بعودة أكبر اقتصاد في العالم مجددا إلى الركود.

وعودة إلى الرياض قفز سهم دلة للخدمات الصحية القابضة 51.3 في المئة في مستهل تداوله.

وأغلق السهم عند 57.50 ريال بعدما بلغ 38 ريالا في الطرح العام الأولي الشهر الماضي مشكلا نحو ربع إجمالي الأسهم التي تم تداولها على قائمة المؤشر الرئيسي.

وفي مصر هبط المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.3 في المئة متراجعا من أعلى مستوى في ثلاثة أسابيع الذي سجله أمس الأحد.

وانخفض سهما أوراسكوم للإنشاء والصناعة وأوراسكوم تليكوم 1.2 و1.3 في المئة على التوالي بينما تراجع سهم البنك التجاري الدولي 0.3 في المئة.

وفيما يلي إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

دبي.. ارتفع المؤشر واحدا في المئة إلى 1592 نقطة.

أبوظبي.. هبط المؤشر 0.1 في المئة إلى 2611 نقطة.

السعودية.. صعد المؤشر 0.3 في المئة إلى 6871 نقطة.

مصر.. تراجع المؤشر 0.3 في المئة إلى 5288 نقطة.

قطر.. ارتفع المؤشر 0.2 في المئة إلى 8351 نقطة.

الكويت.. زاد المؤشر 0.3 في المئة إلى 5956 نقطة.

سلطنة عمان.. صعد المؤشر 0.2 في المئة إلى 5645 نقطة.

البحرين.. انخفض المؤشر 0.03 في المئة إلى 1046 نقطة.

إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير لبنى صبري - هاتف 0020225783292

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below