12 كانون الثاني يناير 2012 / 12:52 / بعد 6 أعوام

رئيس وزراء كوريا الجنوبية يتوجه لعمان والامارات لبحث النفط

(لإضافة تفاصيل)

سول 12 يناير كانون الثاني (رويترز) - يبدأ رئيس وزراء كوريا الجنوبية زيارة لكل من سلطنة عمان ودولة الامارات العربية المتحدة إعتبارا من غد الجمعة لبحث امدادات النفط مع سعي سول للحصول على إعفاء من العقوبات الامريكية المشددة على ايران والبحث عن بدائل تشمل تقليص الواردات من الجمهورية الاسلامية.

وتشتري كوريا الجنوبية خامس أكبر مستورد للنفط في العالم عشرة بالمئة من احتياجاتها النفطية من ايران.

وقال هونج سوك-وو وزير اقتصاد المعرفة في كوريا الجنوبية لرويترز “من السابق لأوانه القول بان سول ستخفض وارداتها النفطية من إيران.

”يتمثل موقفنا الأساسي في التعاون مع الولايات المتحدة.“ مضيفا أن مسؤولين من البلدين سيجتمعون الأسبوع القادم لمناقشة ”إجراءات ملموسة“.

وقالت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية إن روبرت إنهورن مبعوث وزارة الخارجية الأمريكية الخاص بمنع الانتشار النووي والسيطرة على التسلح سيصل إلى سول يوم الإثنين في زيارة تستغرق ثلاثة أيام لتوضيح العقوبات الأمريكية الجديدة على إيران.

واضافت أن سول ستطلب تعاون واشنطن في تقليص الآثار الاقتصادية للعقوبات على الشركات الكورية وقال مصدر مطلع في وزارة اقتصاد المعرفة إن هناك مناقشات جارية قبيل المحادثات الأمريكية.

وتابع المصدر ”ندرس حاليا إجراءات متعددة للتوافق إذا خفضنا واردات النفط من إيران وإذا حدث ذلك فما هو حجم الخفض وإذا لم يحدث فكيف سنتعامل مع هذه المسألة.“

وأبرمت المصافي الكورية مع ايران بالفعل صفقات لتأمين امدادات عام 2012 واتفقت على شراء كميات أكثر قليلا من مشتريات العام الماضي ولكنها تبحث في الوقت نفسه عن مصادر بديلة أخرى محتملة وفقا لما ذكرته شركات ومصادر في صناعة النفط في وقت سابق من هذا الشهر.

ويمكن أن تمنع العقوبات التي وقعها الرئيس الأمريكي في صورة قانون عشية العام الجديد المصافي من الدفع مقابل النفط الإيراني إعتبارا من يوليو تموز.

وحذرت إيران من أنها يمكن أن تغلق مضيق هرمز وهو ممر ملاحي حيوي إذا فرضت عقوبات على صادراتها النفطية.

وتعهد وزير المالية الياباني بعد محادثاته مع وزير الخزانة الأمريكي تيموثي جايتنر اليوم الخميس بخفض مطرد لواردات اليابان من النفط لإيراني في موقف داعم لعقوبات الولايات المتحدة على طهران بسبب برنامجها النووي المثير للجدل بينما أبلغت الحكومة الهندية مصافيها بخفض الاعتماد على النفط الخام الإيراني.

وذكر بيان صادر عن مكتب رئيس الوزراء الكوري كيم هوانج سيك أن كيم سيغادر بلاده اليوم متوجها إلى عمان والامارات ”لاقامة قواعد متينة لامدادات الطاقة.“

وردا على سؤال إذا كان كيم سيبحث العقوبات الامريكية على ايران وزيادة امدادات النفط الخام من البلدين قال مصدر في مكتب رئيس الوزراء لرويترز في اتصال هاتفي اليوم ”سيلتقي بوزير التجارة العماني ومن المحتمل بحث مثل هذه المسائل.“

ع ر - ل ص (قتص)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below