13 تشرين الأول أكتوبر 2011 / 17:43 / بعد 6 أعوام

مبادلة شاليط بأسرى فلسطينيين ستجرى في سيناء الأسبوع المقبل

من دوجلاس هاميلتون

تل أبيب 13 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - سيتم في وقت ما من الأسبوع القادم الإفراج عن الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط بعد خمس سنوات من الأسر في قطاع غزة مقابل الإفراج عن مئات السجناء الفلسطينيين من السجون الإسرائيلية.

ومن المتوقع أن تجرى المبادلة على الأراضي المصرية في مواقع في مكان ما في صحراء سيناء لم يكشف عنها بعد.

وعرضت اللجنة الدولية للصليب الأحمر التي قامت بتسهيل عمليات تبادل للأسرى في السابق خدماتها وتجري محادثات مع كل من إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية حماس.

وقال المتحدث ماركال إيزارد لرويترز في جنيف ”نجري محادثات مع كلا الجانبين بشأن عرضنا. عرضنا خدماتنا كوسيط محايد بالنسبة للجانبين.“

ولم تعلن تفاصيل التوقيت والأماكن. لكن من الممكن رسم الآليات التقريبية للتبادل استنادا إلى تفاصيل مستقاة من مصادر فلسطينية وإسرائيلية.

سيبدأ التسليم بخطوات متزامنة في مكان ما في مصر جرى تحديد توقيتها بعناية. لكن من غير المرجح أن يرسل شاليط والرجال والنساء الذين ستتم مبادلته بهم إلى أماكن متقاربة.

وتم هذا الأسبوع أخيرا التوصل الى الاتفاق الذي استغرق التفاوض بشأنه ثلاث سنوات بوساطة مصرية بين إسرائيل وحركة حماس التي تدير قطاع غزة.

ووقع الطرفان الاتفاق وأعلناه مساء الثلاثاء.

واتصل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو هاتفيا اليوم الخميس بالمشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس العسكري الذي يدير شؤون مصر ليشكره نيابة عن كل الإسرائيليين على ”الجهود المكثفة الناجحة“ من جانب القاهرة.

وبما أن القانون الإسرائيلي يمنح المواطنين مهلة 48 ساعة للاعتراض رسميا على الإفراج عن أي سجين بالإضافة إلى وجود عطلة دينية يهودية هذا الأسبوع فمن المرجح ألا تبدأ عملية التبادل قبل يوم الثلاثاء القادم على أقرب تقدير.

وأسر شاليط (25 عاما) في يونيو حزيران 2006 . وبدا شاحبا ونحيلا في آخر مرة شوهد فيها في شريط فيديو في عام 2009 صوره خاطفوه.

ومن المؤكد أنه سيلاقي استقبال الأبطال في إسرائيل.

ويستعد الفلسطينيون كذلك للاحتفال بالإفراج عن 450 رجلا و27 امرأة بينهم سجناء قدامى أمضوا 30 عاما في السجون الإسرائيلية.

وسيتم استقبال بعضهم في أراض فلسطينية في حين سيتم نفي آخرين إلى دول ثالثة لم يعلن عنها بعد حتى دون أن يتوقفوا على أرض فلسطينية.

ويتوقع عضو في أحد فصائل النشطاء في غزة يشارك في ترتيبات استقبال السجناء المقرر عودتهم إلى القطاع أن يتم التسليم يوم الثلاثاء ”إذا مضت الأمور بسلاسة.“

وفي مكان ما في قطاع غزة الذي تديره حركة حماس منذ أن انتزعت السيطرة عليه من حركة فتح عام 2007 احتجز شاليط لسنوات دون أن يسمح لأحد بزيارته بهدف انتزاع أكبر قدر ممكن من التنازلات من إسرائيل في عملية لتبادل الأسرى.

وخطف شاليط في هجوم شنه في يونيو 2006 نشطاء من حماس ومسلحون متحالفون معها تسللوا إلى إسرائيل عبر نفق أسفل الحدود.

ومن المتوقع ان ينقل شاليط عبر الحدود الجنوبية الغربية لقطاع غزة إلى الأراضي المصرية بينما يتم نقل مجموعات من السجناء الفلسطينيين من السجون الإسرائيلية إلى الحدود المصرية قرب إيلات عند حافة صحراء سيناء.

ولا توجد قيود سياسية تمنع التعاون بين قوات الأمن المصرية والإسرائيلية لتسهيل التبادل حيث وقع الدولتان معاهدة سلام في عام 1979 .

ومن المرجح أن ينقل شاليط جوا إلى إسرائيل في طائرة عسكرية.

وسيكون أمام الفلسطينيين طريق أطول يقطعونه ربما في حافلات أو في طائرة عن طريق مصر إلى جهات مختلفة.

ومن بين 450 فلسطينيا و27 فلسطينية سيفرج عنهم في هذه المرحلة الأولى من بين أكثر من ألف سجين تشملهم صفقة التبادل من المقرر الإفراج عنهم في الأشهر القادمة سيعود 111 فلسطينيا إلى الضفة الغربية والقدس الشرقية وسيعود 130 إلى قطاع غزة الذي تفرض إسرائيل حصارا عليه.

وسيسمح لستة سجناء من عرب إسرائيل بالعودة إلى ديارهم في إسرائيل. وسيتم نفي الباقين وهم 203 رجال وامرأتان إلى دول أخرى.

ومن المتوقع أن تنشر إسرائيل صباح الأحد قائمة بأسماء الفلسطينيين الذين تم الاتفاق مع حماس على إطلاق سراحهم. ولن تضم القائمة عددا قليلا من أبرز النشطاء المسجونين فيما يتعلق بهجمات عنيفة ضد الإسرائيليين لكن سيتم الإفراج عن 310 رجال يقضون عقوبات بالسجن مدى الحياة بينهم رجل عمره 79 عاما.

أ م ر- م ص ع (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below