15 آذار مارس 2016 / 11:18 / بعد عامين

تلفزيون- إردوغان يريد توسيع تعريف الإرهابيين كي يشمل من يؤيدونهم

الموضوع ‭‭‭1304‬‬‬

المدة 2.53 دقيقة

أنقرة في تركيا

تصوير 14 مارس آذار 2016

الصوت طبيعي مع لغة تركية

المصدر ممثل شبكات من رئاسة الوزراء التركية وتلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان أمس الاثنين (14 مارس آذار) إن من الضروري توسيع تعريف الإرهابيين كي يشمل مؤيدي الإرهاب الذين يتحملون القدر نفسه من الذنب.

أضاف بعد تفجير في العاصمة التركية أسفر عن مقتل 37 شخصا “لا يقتصر الأمر على الشخص الذي يضغط الزناد.. بل أولئك الذين جعلوا هذا الأمر ممكنا وينبغي أن ينطبق عليهم تعريف الإرهاب أيا كان منصبهم.” والإرهابي في هذه الحالة قد يكون صحفيا أو عضوا في البرلمان أو شخصية في المجتمع المدني. هذا لا يغير من حقيقة أن هذا الشخص إرهابي.“

وقال ”الشخص الذي يجذب زناد المسدس أو يفجر القنبلة هو إرهابي لكن المؤيدين والمحرضين الذين جعلوا ذلك ممكنا يجب أن يصنفوا كإرهابيين. لذلك أعتقد أننا لابد أن نغير مفهوم الإرهاب في القانون الجنائي في أسرع وقت ممكن.“

وقال نائب رئيس الوزراء نعمان قورتولموش إن ”من المؤكد“ أن أحد الانتحاريين اللذين نفذا الهجوم امرأة والآخر رجل على الرغم من عدم التحقق من هويته بعد.

وقال ”هناك امرأة قطعا بين الانتحاريين الاثنين. ونأمل أن تنتهي اختبارات الحمض النووي الليلة وأن نتعرف على هويتها. ولم نتحقق بعد من هوية الانتحاري الآخر.“

وقال مسؤولون أمنيون إن هجوم يوم الأحد نفذه اثنان من المقاتلين لهما صلة بحزب العمال الكردستاني.

وإذا تم تأكيد الصلة بين منفذي التفجير وحزب العمال الكردستاني أو جماعات تابعة له فسيمثل الاستهداف الجماعي للمدنيين والبراعة في تنفيذ الهجوم تغييرا خطيرا في تكتيكات الحزب المحظور.

تلفزيون رويترز (إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير محمد محمدين)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below