10 نيسان أبريل 2016 / 17:50 / بعد عامين

مقدمة 2-نابولي يهزم فيرونا بدون هيجوين وشغب جماهيري في خسارة باليرمو

(لإضافة فوز لاتسيو على باليرمو)

ميلانو 10 أبريل نيسان (خدمة رويترز الرياضية العربية) - تخطى نابولي ثاني الترتيب مشكلة غياب الهداف الموقوف جونزالو هيجوين وتغلب بسهولة 3-صفر على فيرونا متذيل دوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم اليوم الأحد بعدما أكمل ضيفه الشوط الثاني بعشرة لاعبين.

ويبتعد نابولي بفارق ست نقاط عن المتصدر يوفنتوس الذي فاز 2-1 على مضيفه ميلانو أمس السبت مع تبقي ست مباريات على نهاية المسابقة لكن الترشيحات لا تصب في صالح نابولي في التتويج باللقب لأول مرة منذ عام 1990.

وسيغيب هيجوين - الذي قاد طموح نابولي بتسجيله 30 هدفا هذا الموسم - عن المباريات الثلاث المقبلة بسبب رد فعله العنيف بعد طرده خلال الخسارة 3-1 أمام أودينيزي في الجولة الماضية والذي كلفه الإيقاف لأربع مباريات.

واستمرت العروض المخيبة لفيورنتينا بخسارته 2-صفر أمام جاره امبولي لأول مرة منذ 1997 ليصبح في المركز الخامس بجدول الترتيب.

ولدى يوفنتوس 76 نقطة من 32 مباراة مقابل 70 لنابولي و63 لروما و58 لانترناسيونالي و56 لفيورنتينا.

وقضى باليرمو موسما شابه الفوضى وتولى قيادته ستة مدربين أحدهم أشرف على قيادة الفريق مرتين لكنه لم يتوقف عن النتائج السيئة اليوم.

ونجح لاتسيو الذي يعيش فترة صعبة بعد إقالة المدرب ستيفانو بيولي الأسبوع الماضي وتعيين سيموني انزاجي في التقدم 2-صفر خلال أول 15 دقيقة بثنائية للمهاجم الألماني المخضرم ميروسلاف كلوزه (37 عاما).

* غضب متوقع

وعبر مشجعو باليرمو عن غضبهم وتوقفت المباراة دقيقة واحدة خلال الشوط الأول ومرة أخرى في الشوط الثاني بسبب إلقاء ألعاب نارية سقط احداها بالقرب من انطونيو كاندريفا لاعب لاتسيو.

وأضاف فيليبي اندرسون هدفا ثالثا مما زاد غضب الجمهور كما أصبح المدرب والتر نوفيلينو مهددا بالإقالة.

ويبقى باليرمو في منطقة الهبوط خلف كاربي بفارق الأهداف.

ورفض ماوريتسيو ساري مدرب نابولي ولاعبوه التحدث بعد المباراة استمرارا لمقاطعة النادي لوسائل الاعلام لحين البت في الاستئناف ضد عقوبة هيجوين.

وسدد نابولي مرتين في إطار المرمى وألغى له الحكم هدفا قبل أن يضعه مانولو جابيانديني في المقدمة في الدقيقة 33 وهو خامس أهدافه في سبع مباريات شارك فيها كأساسي هذا الموسم.

وحسم اللقاء بشكل كبير بعد طرد صمويل سوبراين إثر عرقلة خوسيه كايخون وتسبب في ركلة جزاء نفذها لورينتسو انسيني بنجاح قبل انتهاء الشوط الأول.

وكلل كايخون جهوده بتسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 70.

وخسر فيورنتينا مجددا أمام امبولي بهدفين لمانويل بوتشياريلي وبيوتر زيلينسكي وهي الهزيمة الثانية مقابل أربعة تعادلات في آخر ست مباريات لفريق المدرب باولو سوزا.

وابتعد سامبدوريا عن منطقة الهبوط بالفوز 2-صفر على أودينيزي كما تفوق تورينو 2-1 على اتلانتا في مباراة بوسط الجدول بفضل هدف للمهاجم الارجنتيني ماكسي لوبيز كثير الترحال. (إعداد أحمد مصطفى - تحرير اشرف حامد)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below