5 أيار مايو 2016 / 14:52 / بعد عامين

تلفزيون- السورية فايا يونان تغني للوطن في حفل بالأردن

الموضوع 4120

المدة 3.10 دقيقة

عمان في الأردن

تصوير 4 مايو أيار 2016

الصوت طبيعي مع لغة عربية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

أنشدت المغنية السورية فايا يونان لبلدها الذي تمزقه حرب ضروس في حفل أحيته بالعاصمة الأردنية عمان مساء الأربعاء (4 مايو أيار).

وعاشت فايا طفولتها في حلب ثاني أكبر المدن السورية. وتشهد حلب في الآونة الأخيرة موجة أعمال عنف وحشية.

وأوضحت المغنية الشابة أثناء حفلها في عمان إنها تعتبر الغناء وسيلة للتعبير عن آلامها لما يجري في بلادها.

وقالت ”قررت إني أغني. هلا إنه أكيد كأي حدا بيحب يغني دائماً كان مثل حلم بس كان شوية بعيد. ف الشيء اللي عم بصير حواليك مثل إنه بيدفشك (يدفعك) وبتحس إنه لازم تعبر. يعني الشيء اللي عم بصير ببلدي سوريا واللي عم بصير بكل بلداننا هو نوع من الألم اللي ما فيك تسكت عنه. فأي حدا بعبر بطريقته. أنا طريقتي كانت الغناء فقررت أغني.“

وخصصت فايا (23 عاما) عدة أغنيات للشعب السوري ولمن يعيشون وسط الحرب والدماء في سوريا.

وأضافت المغنية التي تقيم في السويد ”هلا كوني أنا سورية بس يعني كمان أنا من الخارج. فباعرف كتير عالم من رفقاتي ومن الناس اللي جوا اللي عم تعاني. باعرف أديه (إلى أي قدر) الأمور صعبة. باقول لهن بس إنه ما تفقدوا الأمل وقلوبنا معكن.“

وتمارس فايا الغناء وتعزف البيانو منذ صغرها. وحققت شهرة عبر موقع يوتيوب بعد أن حقق فيديو لها عنوانه ”لبلادي“ أكثر من ثلاثة ملايين مشاهدة.

وكانت الأغنية أصلا مخصصة للصراع الذي يضرب عدة دول في المنطقة.

وأُقيم حفل فايا يونان في مسرح الأوديون بالعاصمة عمان في إطار احتفال لمدة يومين نظمته جمعية تجلي للموسيقى والفنون التي تسعى لنشر الثقافة والفن في المملكة الأردنية.

وقالت رُسل الناصر مؤسسة جمعية تجلي للموسيقى والفنون ”هذا عرض خاص شكله تعاوني ثقافي بحت. حبينا يكون لفايا مساحة إنها تقدم عرضها هون في الأردن من خلال جمعية تجلي للموسيقى والفنون. فايا هي مُغنية شابة واللي عم تقدمه خاص جداً وعندها ما شاء الله بلش يصير جمهور وامتداد.“

ويوفر الأردن مأوى لجالية متزايدة من اللاجئين وقبل أكثر من 630 ألف لاجئ سوري مُسجلين لدى مفوضية الأمم المتحدة العليا لشؤون اللاجئين.

وتقول منظمات لحقوق الإنسان إن معظم اللاجئين في الأردن يعيشون في فقر خارج مخيمات اللاجئين.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير أيمن مسلم)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below