17 أيار مايو 2016 / 18:02 / بعد عامين

تلفزيون-اشتباكات بين محتجين على إصلاحات قانون العمل والشرطة الفرنسية

الموضوع 2227

المدة 56 ثانية

باريس في فرنسا

تصوير 17 مايو أيار 2016

الصوت طبيعي

المصدر رويترز

القيود لا يوجد

القصة

اشتبك عشرات المحتجين مع الشرطة أثناء احتجاجات في باريس اليوم الثلاثاء (17 مايو أيار) على قانون العمل المقترح في فرنسا.

وأطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفريقهم. وألقى بعض المحتجين الحجارة وقطع الزجاج المكسور على الشرطة.

وغالبية المحتجين من الشباب وأفراد مقنعين قال زعماء النقابات العمالية إنهم ليسوا جزءا من الاحتجاجات المنظمة.

ومنع المحتجون المقنعون الصحفيين من تصوير الاحتجاجات.

وأظهرت إحصاءات الشرطة تراجعا في نسبة المشاركة في الاحتجاجات حيث تراوح عدد المشاركين في احتجاجات اليوم ما بين 11 و55 ألف شخص مقابل 390 ألفا شاركوا في احتجاجات مماثلة في نهاية مارس آذار.

وقال الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند -الذي بلغت شعبيته أدنى مستوياتها قبل عام من انتخابات الرئاسة- إنه سيلغي تعديلات أحد أكثر قوانين العمل صرامة في أوروبا وهو التعديل الذي يجعل التعيين والتسريح من العمل أكثر سهولة.

وقالت وسائل إعلام محلية إن الشرطة ألقت القبض على 12 شخصا في احتجاجات باريس من بينهم تسعة بحوزتهم أسلحة وثلاثة كانوا يلقون ألعابا نارية.

وقال أولوند إن 1000 شخص اعتقلوا وأُصيب أكثر من 300 من رجال الشرطة أثناء الاحتجاجات في الشهور القليلة الماضية فيما أتى بعض مثيري الشغب من الخارج للمشاركة في الاضطرابات.

تلفزيون رويترز (إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير محمد محمدين)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below