19 أيار مايو 2016 / 16:07 / بعد عامين

مقدمة 1-حليف لإردوغان المرشح المرجح لتولى رئاسة الوزراء

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

من حميرة باموق ونيك تاترسال

اسطنبول 19 مايو أيار (رويترز) - برز اسم بن علي يلديريم وزير النقل التركي اليوم الخميس باعتباره الشخصية المرجحة لرئاسة حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا وبالتالي رئاسة الوزراء مما يعزز قبضة الرئيس رجب طيب إردوغان على الحكومة في إطار سعيه لتوسيع سلطاته.

وقال عمر جليك المتحدث باسم الحزب في مؤتمر صحفي بعد اجتماع للهيئة التنفيذية للحزب إن يلديريم (60 عاما) - وهو حليف وثيق لإردوغان منذ نحو عقدين- سيكون المرشح الوحيد لرئاسة الحزب في مؤتمر حزبي خاص يوم الأحد.

وشكل يلديريم وهو أحد مؤسسي حزب العدالة والتنمية القوة الدافعة وراء عدد من أهم مشاريع البنية التحتية في تركيا والتي شكلت واحدة من دعامات نجاح الحزب انتخابيا خلال العقد الأول من توليه السلطة.

كما ينظر إلى يلديريم على أنه سيدعم على الأرجح مساعي إردوغان لتعديل الدستور لوضع نظام رئاسي في خطوة يقول معارضون إنها ستؤدي إلى مزيد من الاستئثار بالسلطة كما سيدعم تصميم الرئيس التركي على استخدام القوة لسحق المتمردين في جنوب شرق تركيا ذي الغالبية الكردية.

وقال يلديريم في مؤتمر صحفي في أنقرة ”سنبذل كل ما بوسعنا عبر العمل بتناغم تام.. بشكل أساسي مع رئيسنا المؤسس وزعيمنا ثم مع زملائنا من جميع صفوف حزبنا لتحقيق أهداف تركيا العظيمة.“

وأضاف أنه سيسافر إلى ديار بكر - أكبر مدن جنوب شرق البلاد- بعد ترشيحه لزيارة موقع انفجار أسفر عن مقتل 16 شخصا في الأسبوع الماضي.

وشهدت المنطقة في الأشهر الماضية عددا من أسوأ جولات القتال منذ ذروة التمرد المسلح الكردي في التسعينات من القرن الماضي.

وأضاف ”أود أن أقول لأمتنا قبل المغادرة إلى ديار بكر حيث سأشارك مواطنينا الذين ذبحوا هناك حزنهم: يا أمتي لا تقلقي سنحذف خطر الإرهاب هذا من جدول أعمال تركيا.“

*خلاف علني

وينتخب حزب العدالة والتنمية زعيما جديدا بعد أن أعلن أحمد داود أوغلو استقالته في وقت سابق الشهر الحالي من رئاسة الحزب ومن ثم من رئاسة الوزراء بعد تصاعد الخلافات العلنية مع إردوغان.

ويرى إردوغان وأنصاره الرئاسة التنفيذية- الشبيهة بالنظام السائد في الولايات المتحدة وفرنسا- ضمانا لتجنب الحكومات الائتلافية الهشة التي عرقلت تنمية تركيا في التسعينات. ويقول معارضوه وبعض المتشككين من داخل حزبه إنه يعزز طموحاته فقط.

وقال يلديريم إن ترشيحه جاء نتيجة تشاور بين نحو 800 من أبرز أعضاء الحزب مضيفا أن مؤتمر الحزب يوم الأحد فرصة ”لتعزيز التضامن والروابط والوحدة“.

وقالت مصادر من الحزب إن التشكيل الوزاري الجديد قد يعلن يوم الاثنين على أقرب تقدير. ويترقب المستثمرون أي تغيير في الفريق الاقتصادي الحكومي لاسيما ما إذا كان نائب رئيس الوزراء محمد شيمشك الذي يحظى بثقة المستثمرين سيبقى في منصبه.

*رجل إردوغان

ولد يلديريم في منطقة إرزينكان بشرق البلاد عام 1955 وطالما تردد اسمه كزعيم محتمل للحزب. وبدأ اسمه يبرز مجددا مع ظهور مؤشرات على التوتر بين إردوغان وداود أوغلو.

وتعود صلات يلديريم بإردوغان إلى التسعينات عندما كان مسؤولا عن شركة للعبارات السريعة في اسطنبول في الفترة التي كان فيها إردوغان رئيسا لبلدية المدينة. ويحمل يلديريم شهادة في بناء السفن والعلوم البحرية.

وكان يلديريم بين مؤسسي حزب العدالة والتنمية الذي شكله إردوغان عام 2001 وانتخب نائبا عن اسطنبول في نوفمبر تشرين الثاني 2002 عندما فاز الحزب بأول انتخابات له. وعين وزيرا للنقل والملاحة والاتصالات وهو منصب شغله منذ ذلك الحين على نحو شبه متواصل في الحكومات المتعاقبة.

وكان تطوير البنية التحتية أولوية بالنسبة لحزب العدالة والتنمية ومجالا يشدد عليه إردوغان دوما خلال الحملات الانتخابية باعتباره عاملا رئيسيا في حصد الأصوات.

وضاعفت تركيا عدد مطاراتها إلى أكثر من 50 وبنت خطوطا للقطارات السريعة وطرقا سريعة بطول إجمالي يتجاوز 17 ألف كيلومتر خلال فترة تولي يلديريم الوزارة.

ويلديريم أب لثلاثة أولاد وهو محافظ دينيا حيث ذكر في 2013 أنه رفض فرصة الدراسة في واحدة من أبرز جامعات تركيا بعد مشاهدته الطلبة والطالبات يجلسون معا في حدائقها.

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below