24 أيار مايو 2016 / 14:32 / بعد عام واحد

تلفزيون-الرسم في الشوارع..محاولة لنشر السلام بمدينة طرابلس اللبنانية

الموضوع 2013

المدة 3.10 دقيقة

طرابلس في لبنان

تصوير حديث

الصوت طبيعي مع لغة عربية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

تسعى مدينة طرابلس التي تقع في شمال لبنان لتحسين صورتها من خلال دعوة جمعية شبابية غير حكومية تسمى يوتوبيا لفنانين كي يرسموا في الشوارع.

وتنظم جمعية يوتوبيا عدة جولات للرسم في أنحاء طرابلس في إطار برنامج لنشر السلام في ربوع المدينة.

وشهدت طرابلس اشتباكات دموية في 2014 عندما امتد العنف إلى لبنان من الحرب المستعرة في سوريا المجاورة.

وتقول جمعية يوتوبيا إن طرابلس شهدت 22 جولة اشتباك بين 2011 و 2015 وتستخدم الجمعية هذا الرقم في برنامج الرسم الذي تنفذه بالمدينة.

وقال شادي نشابة مؤسس يوتوبيا ”عم نستقطب الفنانين لنعمل معهن شي بمناطق مختلفة بقلب مدينة طرابلس لنفرجي انه طرابلس هي بعدها مدينة الفن وهي بعدها مدينة حضارية وبتهتم بالثقافة. هدا النشاط ما انه حيكون هدا النشاط لوحده هو حيكون على عدد الجولات. فحنعمله 22 معرض على عدد الجولات. بس كل مرة حيكون بمنطقة مختلفة. من ضمن سلسلة أنشطة من ضمنها المعارض الفنية. حنشتغل على صورة المدينة بقلب مدينة طرابلس.“

وبينما ترسم لوحة زيتية على رصيف أحد الشوارع قالت فنانة من طرابلس تدعى صنعاء التوم إنها سعيدة بالمشاركة بتجربتها في هذا العمل.

وأضافت ”عم ترجع المدينة تنشط من جديد. عم نعبر عن وجعنا. عن كل شي صار من قبل من سواد. عم نرجع نبيضه لحتى نعمل له طبيعة حلوة. وبنتشكر جمعية يوتوبيا هي الراعي وهي اللي أتاحت لنا الفرصة لنشارك. لحتى كل فنان يعبر عن الوجع اللي مرق فيه بطرابلس.“

ويمارس الفنانون نشاطهم في شارع عزمي وهو من بين المناطق التي شهدت اشتباكات دموية في المدينة.

وقال مدير المركز العالمي للفنون في لبنان أنور خانجي ”عم يرسموا بأهم شارع يمكن مشهور بطرابلس اسمه شارع عزمي. حتى يقدروا يعبروا كيف هن بيشوفوا لبنان. بأي منظار بيشوفوه مع لمسة تفاؤل مش تشاؤم. وان شاء الله نقدر نطلع من الوضع القائم بالمنطقة واللي عم تعيشه الدول المجاورة إن كان من سوريا والعراق ومصر.“

وقال الفنان عمران ياسين إن معظم أهل طرابلس سعداء بتلك المبادرة.

وأضاف ”أكثر الناس مبسوطة كثير لأنه لقيت نشاط حلو يمكن ما إنهم متعودين عليه كثير. فيه ناس يمكن أحبت ها الفكرة كثير وعم يوقفوا معنا وبييجوا بيقولوا لنا شو بدكم مساعدة.“

وتعكس الانقسامات بين السُنة والشيعة في مدينة طرابلس التي تبعد نحو 30 كيلومترا عن الحدود اللبنانية-السورية حالة الانقسام الطائفي في لبنان. فقد عبر بعض السُنة الحدود للقتال في صفوف المعارضة السورية ضد قوات الرئيس السوري بشار الأسد التي تتلقى دعما من مقاتلين شيعة من حزب الله اللبناني.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير هالة قنديل)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below