4 كانون الأول ديسمبر 2016 / 18:01 / بعد عام واحد

مقدمة 1-ليفربول يفرط في تقدمه مرتين ويخسر أمام بورنموث في دوري انجلترا

(لإضافة تفاصيل ومقتبسات)

4 ديسمبر كانون الأول (خدمة رويترز الرياضية العربية) - سجل ناثان اكي هدفا لبورنموث في الوقت المحتسب بدل الضائع ليقوده لفوز مثير 4-3 على ليفربول الذي فرط في تقدمه بهدفين مرتين اليوم الأحد خلال المباراة التي جرت بينهما ضمن الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم.

ومنح السنغالي ساديو ماني والبلجيكي ديفوك اوريجي الذي لعب لأول مرة في التشكيلة الأساسية ليفربول التقدم للضيوف 2-صفر في منتصف الشوط الأول.

وقلص كالوم ويلسون الفارق من ركلة جزاء بعد 11 دقيقة من بداية الشوط الثاني لكن وبعدها بسبع دقائق أعاد ايمري تشان فارق الهدفين ليفربول بتسديدة من عند حدود منطقة الجزاء.

لكن ذلك لم يكن كافيا حيث سجل بورنموث ثلاثة أهداف في اخر 20 دقيقة مثيرة.

وهز البديل رايان فرايزر والمدافع ستيف كوك الشباك مرتين في غضون ثلاث دقائق ليتعادل بورنموث قبل ان يستفيد البديل اكي المعار من تشيلسي من خطأ من لوريس كاريوس حارس ليفربول ليحرز هدف الفوز.

وهي الهزيمة الأولى لليفربول في اخر 12 مباراة في الدوري ليتراجع للمركز الثالث برصيد 30 نقطة متأخرا بفارق أربع نقاط عن تشيلسي المتصدر.

وبعد بداية بطيئة فشل فيها اوريجي في وضع تمريرة عرضية من ناثانيال كلاين داخل المرمى بدأ ليفربول في السيطرة وسجل هدفين في هجمتين متتاليتين.

وسبق ماني المدافع اكي في الوصول لتمريرة تشان ليضع الكرة داخل الشباك من مدى قريب. وبعدها بدقيقتين مرر جوردان هندرسون الكرة إلى اوريجي في الناحية اليمنى الذي تفوق في سباق سرعة على ارتور بوروك ليمر منه ويضع الكرة داخل المرمى من زاوية صعبة.

وطالب بورنموث الحصول على ركلة جزاء بعد إعاقة من روبرتو فيرمينو ضد اكي.

وبعد عشر دقائق من بداية الشوط الثاني شارك فرايزر لاعب منتخب اسكتلندا تحت 21 عاما مع بورنموث وبعد أقل من دقيقة واحدة تعرض للعرقلة من جيمس ميلنر داخل منطقة الجزاء.

وسجل ويلسون هدفا من ركلة جزاء للمباراة الثانية على التوالي ليحيي آمال بورنموث.

وبعد سبع دقائق استفاد ماني من تراخي دفاع بورنموث ليمرر كرة إلى تشان الذي سددها بشكل رائع داخل المرمى وبدا أن الفريق الضيف استعاد السيطرة على المباراة مرة أخرى.

لكن فرايزر هز الشباك بعد تمريرة عرضية من ويلسون قبل ربع ساعة من النهاية وبعدها بثلاث دقائق أخرى أدرك كوك التعادل بعد تمريرة عرضية من فرايزر.

وتلقى ليفربول الهدف الرابع بعد ذلك حيث فشل كاريوس في التصدي لتسديدة بعيدة المدى لتصل لاكي الذي أودعها الشباك.

وقال ايدي هاو مدرب بورنموث إنه ”يوم استثنائي للغاية“ بالنسبة للفريق.

وأضاف ”من السهل على لاعبي فريقي الاستسلام وانتظار مرور الوقت لكن هذه المجموعة لا تعرف الاستسلام.“

وقال يورجن كلوب مدرب ليفربول إن فريقه فرط في الفوز وأشاد ببورنموث و”كفاحه“ وروحه.

وتابع ”فوز مستحق لبورنموث. فرطنا في المباراة عند لحظة حاسمة. فتحنا الباب ونجح المنافس في عبوره وتسجيل بعض الأهداف الرائعة.“

وأضاف ”إذا تعلمنا فلا بأس. هذه الأشياء تحدث.“ (إعداد شادي أمير للنشرة العربية- تحرير احمد عبد اللطيف)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below