مصادر:إجراءات المساعدة الحكومية لبنك مونتي دي باشي الإيطالي جاهزة

Tue Dec 6, 2016 1:33pm GMT
 

روما 6 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قالت ثلاثة مصادر مطلعة اليوم الثلاثاء إن إجراءات توفير مساعدة حكومية لبنك مونتي دي باشي دي سيينا أصبحت جاهزة مع تضاؤل آمال البنك الإيطالي في جمع تمويل من مصادره الخاصة.

ويسعى البنك لجمع خمسة مليارات يورو (5.4 مليار دولار) هذا الشهر لتفادي تصفيته. لكن المستثمرين يحجمون عن التعهد بتقديم تمويل بعدما خسر رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينتسي استفتاء يوم الأحد مما تسبب في جو من الضبابية السياسية.

وقال أحد المصادر إن البنك يدرس فكرة يطلق عليها إعادة رسملة إحترازية تتضمن قيام الحكومة بضخ سيولة.

وقال مصدران آخران إن هناك مرسوما حكوميا جاهزا بالفعل يقضي بإعادة رسملة حكومية للبنك ويعتمد تنفيذه على تطورات الأوضاع السياسية في الأيام القليلة القادمة.

وسيترتب على ضخ أموال حكومية خسائر للمستثمرين من المؤسسات الذين يحوزون ديونا ثانوية للبنك وفقا لقواعد الأزمات المصرفية الأوروبية.

وقال مصدر مطلع إن المستثمرين الأفراد الذين يحوزون سندات ثانوية للبنك بقيمة 2.1 مليار يورو لن يتضرروا أو سيتم تعويضهم.

ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من الخزانة أو البنك. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)