7 كانون الأول ديسمبر 2016 / 21:38 / بعد 8 أشهر

مقدمة 1-نتنياهو يرفض الاجتماع مع عباس في باريس إذا عقد مؤتمر دولي هناك

(لإضافة تفاصيل وتغيير المصدر)

من جون أيريش وأوري لويس

باريس/القدس 7 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم الأربعاء إنه أبلغ الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند بأنه لن يجتمع مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس إذا مضت فرنسا قدما في عقد مؤتمر سلام دولي في باريس في وقت لاحق هذا الشهر.

وقال وزير الخارجية الفرنسي جان مارك إيرو إن فرنسا تحاول إقناع نتنياهو الذي رفض مرارا مقترح المؤتمر بالاجتماع مع عباس في باريس هذا الشهر في مسعى لإحياء عملية السلام المجمدة بين الجانبين.

لكن نتنياهو قال اليوم إنه أبلغ الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند بأنه لن يجتمع مع عباس إذا مضت فرنسا قدما في عقد مؤتمر سلام دولي في باريس في وقت لاحق هذا الشهر.

وقال بيان لمكتب نتنياهو "أبلغ نتنياهو أولوند بأنه إذا لم يتم عقد مؤتمر دولي في باريس فسوف يأتي للقاء أبو مازن (عباس) لإجراء محادثات مباشرة دون شروط مسبقة. إسرائيل لن تشارك في مؤتمر دولي لن يساهم في تحقيق السلام."

لكن باريس لا تزال عازمة على إقامة المؤتمر. وتعتقد أنها تستطيع أن تحمل الزعيمين على الاجتماع مع الرئيس الفرنسي بعد يوم من المؤتمر كطريقة لتجاوز الاتهامات الإسرائيلية بأن المبادرة الفرنسية تهدف لفرض حلول من أطراف متعددة.

وقال إيرو للصحفيين خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الإسباني ألفونسو داستيس "علينا أن نعيد خلق الأجواء لحل الدولتين ونحن عازمون أكثر من أي وقت مضى على بذل كل ما في وسعنا لتنفيذ مبادرتنا. خير البر عاجله."

وأكد إيرو أن جرى إرسال دعوات لنتنياهو وعباس لحضور الاجتماع المباشر. وقال دبلوماسيون إن أولوند يعتزم إجراء مكالمة هاتفية مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما لمناقشة الأمر.

ورحب نبيل أبو ردينة المتحدث باسم عباس بأي مساعي فرنسية لإنعاش عملية السلام المتعثرة.

وحاولت فرنسا مرارا هذا العام إنعاش عملية السلام وعقدت مؤتمرا مبدئيا في يونيو حزيران اجتمعت خلاله الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة ودول عربية كبرى لمناقشة المقترحات من دون حضور الإسرائيليين أو الفلسطينيين.

وكانت الخطة هي عقد مؤتمر متابعة قبل نهاية العام بمشاركة الإسرائيليين والفلسطينيين لترى إن كان يمكن جمع الجانبين على طاولة المفاوضات. وانتهت آخر محادثات بدعم الولايات المتحدة بالفشل في أبريل نيسان 2014 ويبدو أن الإدارة الأمريكية المنتهية ولايتها غير مستعدة للتطرق للقضية قبل تولي الرئيس المنتخب دونالد ترامب منصبه في يناير كانون الثاني. (إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below