8 كانون الأول ديسمبر 2016 / 15:51 / بعد عام واحد

رايان جوسلينج وإيما ستون يضعان بصمتيهما الأسمنتية في هوليوود

لوس انجليس 8 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - ترك الممثلان رايان جوسلينج وإيما ستون بصمتيها في هوليوود أمس الأربعاء بطبع اليدين والقدمين في الأسمنت وذلك خلال حفل للترويج لفيلمها الجديد ”لالا لاند“.

وقد وضع الاثنان الأيدي والأقدام في لوح من الأسمنت بمسرح (تي.سي.إل) الصيني الشهير الذي تتزين أرضيته بالعديد من الألواح المماثلة التي تحمل بصمات أيدي وأقدام الكثير من مشاهير هوليوود ومنهم مارلين مونرو وتوم هانكس وميريل ستريب.

وقالت ستون البالغة من العمر 28 عاما إنها زارت المسرح الصيني عندما انتقلت إلى هوليوود وهي في سن الخامسة عشرة ووجدت أن يديها مماثلتان تماما ليدي الممثلة جين راسل.

وتدور قصة الفيلم ”لالا لاند“ عن ممثلة وموسيقية طموحة تقع في الحب بينما تسعى للنجاح في لوس أنجليس. ويعتبر الفيلم مرشحا للفوز بالأوسكار بعد ثناء النقاد على أداء البطلين ستون وجوسلينج.

وأقيم العرض الأول للفيلم في لوس أنجليس يوم الثلاثاء. (إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below