مقدمة 2-تقرير مكلارين:أكثر من ألف رياضي روسي استفادوا من مؤامرة للتستر على تعاطي منشطات

Fri Dec 9, 2016 2:02pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

من ميتش فيليبس

لندن 9 ديسمبر كانون الأول (خدمة رويترز الرياضية العربية) - قال تقرير‭‭ ‬مستقل للوكالة العالمية لمكافحة المنشطات اليوم الجمعة إن أكثر من ألف رياضي روسي نافسوا في الألعاب الاولمبية الصيفية والشتوية واولمبياد ذوي الاحتياجات الخاصة استفادوا من مؤامرة لاخفاء نتائج ايجابية في اختبارات منشطات.

وكشف الجزء الثاني والأخير من تقرير أعده المحامي الكندي ريتشارد مكلارين لصالح الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات تفاصيل أكثر عن برنامج ممنهج برعاية الدولة في روسيا.

وقال إنه كان تسترا منهجيا تكرر في أولمبياد 2012 وبطولة العالم لالعاب القوى 2013 وألعاب سوتشي الشتوية 2014 وإن أكثر من 30 رياضة من بينها كرة القدم شهدت عمليات اخفاء لعينات ايجابية في اختبارات منشطات.

وقال مكلارين في مؤتمر صحفي اليوم "يمكننا الان تأكيد وجود مؤامرة لاخفاء عينات ايجابية ترجع لعام 2011 على الاقل واستمرت بعد اولمبياد سوتشي."

وتابع "كان تسترا على نطاق لا سابق له ويظهر الجزء الثاني من هذا التقرير قرائن عن تزايد أعداد الرياضيين المتورطين وكذلك حجم المؤامرة وعمليات الاخفاء.

"لدينا قرائن تشير الى أن أكثر من 500 نتيجة ايجابية أعلن انها سلبية من بينها عينات لرياضيين بارزين على أعلى مستوى تم التلاعب بنتائجهم الايجابية وتزييفها."

وقال مكلارين إن روسيا حصدت 24 ميدالية ذهبية و26 ميدالية فضية و32 ميدالية برونزية في العاب لندن 2012 ولم يسقط اي رياضي روسي في اختبارات المنشطات.   يتبع