9 كانون الأول ديسمبر 2016 / 19:00 / بعد عام واحد

جنوب السودان يطرد رئيس وكالة إغاثة نرويجية

جوبا 9 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - ذكر المركز النرويجي للاجئين إن جنوب السودان طرد مديره في البلاد بعدما احتجزه ضباط الأمن لما يزيد عن 24 ساعة من دون اتهام.

ولم يتسن الحصول على تعليق من مسؤولي الحكومة في جوبا.

وقال المركز الذي يعمل في جنوب السودان منذ 2004 ويقدم خدمات مثل توزيع الطعام وإنشاء أماكن الإيواء الطارئة في مناطق نائية إن السلطات لم تقدم سببا لهذا الإجراء.

وقال الأمين العام للمركز يان إيجلاند في بيان “طرد مديرنا في البلاد إنما هي انتكاسة خطيرة لعملنا الإنساني من أجل مدنيين في حاجة ماسة للدعم.

”تقويض إغاثتنا للمواطنين الضعفاء إهانة للمجتمع الدولي الإنساني في جنوب السودان.“

وحث المركز النرويجي للاجئين الذي لم يكشف عن اسم أو جنسية مديره الحكومة على العدول عن قرارها.

ويعصف العنف بجنوب السودان منذ أدى الخلاف السياسي بين رئيسه سلفا كير وهو من قبيلة الدنكا ونائبه السابق ريك مشار وهو من قبيلة النوير إلى حرب أهلية في 2013 دارت رحاها غالبا على أسس عرقية.

ووقع الرجلان اتفاق سلام العام الماضي لكن القتال استمر وفر مشار من البلاد في يوليو تموز.

وتقول وكالات الإغاثة إن العنف شرد أكثر من ثلاثة ملايين شخص التمس ثلثهم اللجوء في دول مجاورة. (إعداد علي خفاجي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below