10 كانون الأول ديسمبر 2016 / 21:45 / بعد عام واحد

مقدمة 1-المرصد السوري: مسلحو الدولة الإسلامية يدخلون مدينة تدمر بعد قتال عنيف

(لإضافة صد الجيش السوري لهجوم وتفاصيل)

من سليمان الخالدي

عمان 10 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال المرصد السوري لحقوق الإنسان والمعارضة السورية إن مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية سيطروا على معظم مدينة تدمر القديمة في شرق سوريا بعد اختراق دفاعات الجيش السوري واستولوا على مرتفعات محيطة بالمدينة في هجوم مفاجئ.

وعبر المرصد ومقره بريطانيا عن قلقه بشأن المدنيين الذين يعيشون داخل المدينة لأن معظمهم من المؤيدين للحكومة.

وقال المرصد وشخصيات في المعارضة مطلعة على العمليات العسكرية في المنطقة إنه باستثناء المناطق الجنوبية فإن معظم المدينة صار تحت سيطرة مسلحي التنظيم الذين نفذوا هجمات على عدة جبهات.

وقال الجيش السوري إنه صد هجوما للمتشددين بالقرب من صوامع قمح كبرى على بعد 10 كيلومترات إلى الشرق من المدينة وكبدهم خسائر فادحة. لكن الجيش لم يشر إلى الهجوم على مدينة تدمر.

وكان الجيش قال في وقت سابق إنه أرسل تعزيزات إلى تدمر للذود عنها. وقال معارض من الريف الواقع خارج حلب إن بعض القوات يجري تحويلها من حلب إلى تدمر ما يقلل من الضغط على قوات المعارضة التي تواجه هجوما أخيرا من الجيش لطردها من المدينة.

وتأتي استعادة سيطرة الدولة الإسلامية على تدمر في وقت تقف فيه حكومة الرئيس بشار الأسد المدعومة من روسيا وفصائل مدعومة من إيران على شفا نصر كبير على المعارضة في مدينة حلب.

وكان قد تم استعادة المدينة من التنظيم المتشدد في مارس آذار الماضي فيما اعتبر وقتها انتصارا كبيرا للحكومة وأكبر انتكاسة للتنظيم في سوريا منذ التدخل الروسي الذي صب في صالح الأسد.

وقال بيان بثته وكالة أعماق للأنباء التابعة للدولة الإسلامية إن التنظيم استولى على جبلي الطار وعنترة الاستراتيجيين اللذين يشرفان على المدينة بعد واحدة من أعنف المعارك منذ خروج الدولة الإسلامية منها.

وقالت أعماق اليوم السبت إن طائرة سورية تم إسقاطها في منطقة حقل جزل النفطي الواقعة شمال غرب تدمر.

وبدأت الدولة الإسلامية في التوجه نحو قاعدة ”تي. 4“ الجوية وهي واحدة من أكبر القواعد العسكرية السورية قرب تدمر وتستخدمها القوات الروسية لدعم الجيش السوري.

وقال مصدر في المعارضة إن فرقة كبرى من القوات الروسية كانت تتمركز في المدينة لكن جنودها سرعان ما فروا.

وقال المرصد السوري إن هجوم الدولة الإسلامية على المدينة والذي بدأ يوم الخميس أسفر عن مقتل عشرات الجنود السوريين والاستيلاء على صوامع كبرى وبعض حقول النفط والغاز حول تدمر.

وقال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ويقاتل المتشددين في معركة منفصلة أمس الجمعة إنه دمر 168 شاحنة نفط كانت تستخدمها الدولة الإسلامية قرب تدمر في غارة جوية كبرى. (إعداد محمد فرج للنشرة العربية-تحرير حسن عمار)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below