مقدمة 1-الشرطة العراقية ومسعفون: مقتل ثمانية أشخاص في تفجيرين بالفلوجة

Sun Dec 11, 2016 7:50pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

بغداد 11 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قالت الشرطة ومصادر طبية إن ثمانية أشخاص قتلوا في تفجير سيارتين ملغومتين في مدينة الفلوجة العراقية الواقعة غربي بغداد اليوم الأحد. وذكرت وكالة أعماق الإخبارية القريبة من تنظيم الدولة الإسلامية إن مقاتلين من التنظيم نفذوا الهجومين.

ووقع التفجيران في الوقت الذي تشن فيه القوات العراقية حملة عسكرية منذ ثمانية أسابيع لسحق الدولة الإسلامية في مدينة الموصل معقلها بشمال العراق.

وحقيقة أن التنظيم الجهادي تمكن من تنفيذ الهجوم في الفلوجة التي استعاد الجيش العراقي السيطرة عليها في يونيو حزيران تعني أنه سيظل يشكل خطرا على العراق حتى إذا سُحق أخيرا في الموصل.

وذكرت المصادر أن مهاجما انتحاريا فجر سيارة عند نقطة تفتيش أمنية في غرب المدينة ووقع التفجير الثاني في وسط المدينة قرب نقطة تفتيش أخرى ومقهى مكتظ.

وقالت مصادر في المستشفى الذي نقل إليه ضحايا التفجيرين إن المستشفى استقبل ثمانية جثث.

وذكرت وكالة أعماق أن الهجومين نفذهما انتحاريان بسيارتين ملغومتين.

ووقع الهجومان في الفلوجة في اليوم الذي زار فيه وزير الدفاع الأمريكي آشتون كارتر العراق لإجراء محادثات مع الزعماء السياسيين وقائد قوات التحالف الدولي التي تدعمهم في معركتهم الشاقة بالموصل.

واستعادت قوات مكافحة الإرهاب ربع مدينة الموصل تقريبا من مقاتلي الدولة الإسلامية لكنها تواجه هجمات مضادة شرسة من قناصة وقصف بالمورتر بالإضافة لمئات من التفجيرات الانتحارية بسيارات ملغومة.

ويقول مسؤولون عسكريون إن المتشددين في الفلوجة وهي أول مدينة عراقية تسقط في يد الدولة الإسلامية في يناير كانون الثاني 2014 لم يبدوا مقاومة تذكر في يونيو حزيران وذلك على النقيض من الدفاع الشرس للجهاديين في الموصل. (إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير حسن عمار)