14 كانون الأول ديسمبر 2016 / 14:53 / بعد عام واحد

تلفزيون-الزراعة بدون تربة..هل تكون حلاً لمشكلة نقص المياه في مصر؟

الموضوع 3003

المدة 4.40 دقيقة

القاهرة في مصر

تصوير حديث

الصوت طبيعي مع لغة عربية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

زراعة الخس في أرض صحراوية فكرة لا تخطر على بال معظم الناس لإقامة مزرعة ناجحة لكن شابا مصريا يُدعى عمرو بسيوني يرى غير ذلك.

يقول بسيوني (30 عاما) الرئيس التنفيذي لمزرعة ايجبشيان هيدروفارمز (التي تستخدم تقنيات الزراعة المائية) إنه يزرع الخضروات في مزرعته التي تقع على مشارف القاهرة مُستخدما مياه تقل بنسبة 90 في المئة عن المستخدمة في الزراعة التقليدية كما أن معدلات إنتاجه أفضل كثيرا.

وأضاف عمرو بسيوني لتلفزيون رويترز ”في الزراعة المائية مبدئيا بأقدر أزرع على الفدان الواحد ما بين 10 إلى 40 ضعف عن الزراعة العادية. بأوفر 90 في المئة من الميه (المياه) ودي هنا في مصر شيء مهم جدا لأن إحنا ما عندناش ميه كثير هنا في مصر. بأقدر أزرع كمية أكبر بكثير جدا بكمية أقل من الموارد. من ناحية الحاجات اللي الزراعة بتاكلها برده (أيضا) بتستعمل حاجات أقل من مثلا المخصبات اللي بتخش (بتدخل) اللي الزرعة بتاكلها مش بتتهدر في الأرض هي بتعيد استخدامها على طول. وبيكون عندي برده عشان الزرع بيكون مرفوع عن الأرض فبيكون عندي حشرات أقل. بأقدر ما أستعملش (لا أستعمل) كيماويات خالص أو أستعمل أقل بكثير جدا. وبيكون الأكل برده أنظف بكثير.“

وفي الزراعة المائية ينمو الزرع في الماء بدون تربة. ويضع بسيوني نباته في أنابيب يضخ عبرها الماء والمغذيات.

وحول كيفية الزراعة والفترة التي تستغرقها البذرة حتى تنبت وتنمو وإلى أن تصل إلى مائدة العميل قال أحمد عبد الحفيظ المشرف في المزرعة ”الموضوع كله إن البذرة بتتحط (توضع) في صواني. عدد العيون اللي في الصواني 50 عين في خمسين بذرة. فبتتزرع بتقعد (تبقى) 24 يوم. بعد 24 يوم بتوصل للمرحلة دي. بأبتدي أنا أدخلها في النظام عندي في المرحلة الثانية. اللي هي الترابيزات (الطاولات) الصغيرة اللي عليها الخس الصغير. بتقعد هنا ست أيام على حسب فصول الموسم يعني. في الصيف مثلا بتقعد ست أيام..في الشتاء من 8 إلى 12 يوم. بعد كده بتروح ع المرحلة الثالثة. في المرحلة الثالثة برده في الصيف من 24 إلى 28 يوم وفي الشتاء من 33 يوم وممكن لحتى 46 يوم.“

وقال عادل الشنتناوي (32 عاما) المدير التجاري للمزرعة إنه أطلق حملة على وسائل التواصل الاجتماعي لشرح فوائد الزراعة المائية.

وأضاف ”غير إن إحنا كنا بننزل نتكلم مع الزبائن (بالإنجليزية) نفسهم اللي هم بيشتروا مننا سواء (بالإنجليزية) كانوا مطاعم أو محلات بيع قطاعي (بالإنجليزية) أو أسواق كبيرة أو فنادق. إحنا بنحط الحاجة بتاعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي (بالإنجليزية) وبنعلم الناس .. نشرح لهم إيه الفرق بين الزراعة المائية والزراعة العادية وإيه فوائدها اللي هي أحسن وحتى كنا بنساعدهم إن إحنا نعمل لهم وصفات (لتجهيز الطعام) نحطها لهم على وسائل التواصل الاجتماعي فيسبوك أو إنستجرام. إن إحنا إزاي نستخدم الحاجة بتاعتنا بطريقة مختلفة وإن هي صحية. فالموضوع ابتدا يزيد واحدة واحدة بعد الموضوع ده والناس بقت تطلب الحاجات بطريقة معينة وتطلب المنتجات بتاعتنا. وابتدا بقه (أيضا) الحاجات دي بتبقى موجودة في كذا حتة (مكان) ثانية فابتدى الطلب عليها يزيد.“

ويُشار إلى أن عدد سكان مصر تجاوز حاليا أكثر من 90 مليون نسمة وينمو بشكل متزايد في حين أن الرقعة الزراعية تتقلص جراء البناء بشكل مخالف للقانون على دلتا النيل وحول ضفتيه.

وقال عمرو بسيوني ”ودلوقتي (حاليا) هي الناس بتزيد والأرض الزراعية نفسها..الأرض السوداء بتقل عندنا. فهو في آخر اليوم إحنا غصب عننا كمجتمع لازم هننقل الزراعة بتاعتنا للصحراء. فأنا يا إما ها أنقلها للصحراء وها أستعمل مية الأبيار دي وها أخلصها وبعد أربعين خمسين سنة ما هيبقاش عندي ميه خالص وكلنا ما نعرفش نزرع ثاني خالص. أو نبتدي نشوف إيه طرق إننا نوفر الميه دي ونزرع أكبر كمية بأقل موارد عندنا.“

ويأمل بسيوني أن يبدأ تصدير منتجاته لدول منطقة الشرق الأوسط في وقت تتفاقم فيه مشكلة نقص المياه وتزيد مشكلات الزراعة التقليدية.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير هالة قنديل)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below