الأمم المتحدة: على الحكومة السورية منع أي أعمال انتقامية في حلب

Wed Dec 14, 2016 2:34pm GMT
 

جنيف 14 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال أعضاء لجنة تحقيق في جرائم الحرب تابعة للأمم المتحدة اليوم الأربعاء إن الحكومة السورية تتحمل مسؤولية أساسية لمنع الهجمات وانتهاكات حقوق الإنسان وأعمال الانتقام في حلب وإنها تتحمل مسؤولية أي انتهاكات من قبل جنودها أو القوات المتحالفة معها.

وقالت لجنة التحقيق في بيان إنها تتلقى باستمرار "تقارير عديدة" عن انتهاكات من قبل القوات الموالية للحكومة تشمل إعدامات ميدانية واعتقالات عشوائية وحالات اختفاء قسري.

وتلقى المحققون أيضا تقارير تفيد بأن جماعات من المعارضة -ومنها جبهة فتح الشام التي كانت تسمى في السابق جبهة النصرة وأحرار الشام- تمنع المدنيين من مغادرة المنطقة وإن المقاتلين يندسون وسط المدنيين مما يعرضهم للخطر. (إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)