15 كانون الأول ديسمبر 2016 / 07:46 / بعد عام واحد

رئيس خدمة الإسعاف: قوات موالية للأسد تطلق النار على قافلة تغادر شرق حلب

بيروت 15 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال رئيس خدمة الإسعاف في مناطق المعارضة في شرق حلب إن مقاتلين موالين للرئيس السوري بشار الأسد فتحوا النار على قافلة كانت تستعد للمغادرة اليوم الخميس في أول عملية إجلاء من المنطقة مما أدى لإصابة ثلاثة أشخاص.

وقال أحمد سويد رئيس منظومة الإسعاف والطوارئ في حلب لتلفزيون أورينت الموالي للمعارضة إن قوات النظام أطلقت النار على القافلة مما أوقع ثلاثة مصابين أحدهم من الدفاع المدني وأضاف أنه تمت إعادتهم إلى المناطق المحاصرة.

وذكر تلفزيون أورينت إن المجموعة الأولى من المصابين وصلت منطقة الراموسة بعد خروجها من شرق حلب.

وقال مسؤول في جماعة معارضة في حلب إن القافلة الأولى خرجت من المنطقة الشرقية من المدينة لكن قال في وقت لاحق إنها أوقفت في منتصف الطريق.

وسمع أحد العاملين في رويترز في منطقة قريبة خاضعة لسيطرة الحكومة زخات طلقات نارية استمرت دقائق.

إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below