16 كانون الأول ديسمبر 2016 / 20:37 / بعد عام واحد

مقتل 12 جنديا في هجوم على موقع للجيش في بوركينا فاسو

واجادوجو 16 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال روتش مارك كريستيان كابوري رئيس بوركينا فاسو اليوم الجمعة إن 12 جنديا قتلوا في شمال البلاد عندما هاجم مسلحون مجهولون موقعا للجيش قرب الحدود مع مالي ووصف المهاجمين ”بقوى الشر“.

ووقوع هجمات في بوركينا فاسو كان نادرا نسبيا حتى وقع هجوم كبير شنه مقاتلون مرتبطون بالقاعدة على فندق في العاصمة واجادوجو قتل فيه 29 شخصا في يناير كانون الثاني.

وقال كابوري ”هذا الهجوم يوضح أن الحرب ضد الإرهاب ستستمر دون هوادة ويوضح أيضا القرارات الضرورية التي يجب اتخاذها لمنح جيشنا الثقة والفاعلية.“

وأضاف أن من قتلوا كانوا أعضاء في وحدة خاصة في الجيش لمكافحة الإرهاب.

وقال الجيش في بيان إن الهجوم الذي وقع اليوم الجمعة في منطقة على بعد 30 كيلومترا من الحدود مع مالي بدأ في الساعة الخامسة صباحا بالتوقيت المحلي (0500 بتوقيت جرينتش) ونفذه ”نحو 40 فردا مدججين بالأسلحة لم يتم التعرف على هويتهم بعد.“ (إعداد سلمى نجم للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below