17 كانون الأول ديسمبر 2016 / 14:35 / بعد عام واحد

الصليب الأحمر يطالب باتفاق سريع لاستئناف عمليات الإجلاء من حلب

بيروت 17 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - دعت اللجنة الدولية للصليب الأحمر الأطراف المتحاربة في سوريا إلى الموافقة سريعا على خطة لإجلاء السكان من شرق حلب وتوفير ضمانات سلامة كافية وذلك بعد يوم من توقف عمليات الإجلاء.

وقالت ماريان جاسر رئيسة بعثة اللجنة الدولية في سوريا في بيان من حلب ”نحن على استعداد لاستئناف تيسير الإجلاء وفقا لتفويضنا الإنساني ولكننا نتوقع الآن من جميع الأطراف على الأرض أن تقدم لنا ضمانات قوية من أجل استمرار هذه العملية فهذه الأطراف هي من يقع على عاتقها توفير الحماية للناس وتوفير ممر آمن لهم. لا يمكننا التخلي عن هؤلاء الناس.“

وقالت اللجنة إن آلاف الأشخاص بينهم نساء وأطفال ومرضى ومصابون ما زالوا باقين يعانون البرد والخوف في انتظار استئناف عمليات الإجلاء.

وقالت جاسر ”يتوقع الناس منا استمرار عمليات الإجلاء ومن المهم أن تبذل الأطراف على الأرض كل ما في وسعها لإنهاء هذه الحالة من الترقب والقلق. لقد عانى الناس الكثير ونرجو أن تتوصلوا إلى اتفاق وأن تساعدوا على إنقاذ آلاف الأرواح.“

وقالت اللجنة إنها تمكنت من إجلاء نحو عشرة آلاف شخص كثير منهم يعانون ظروفا صحية حرجة.

وقالت إليزابيث هوف ممثلة منظمة الصحة العالمية في تصريح لرويترز من حلب إن الوقت ربما لا يكون كافيا لاستئناف الإجلاء اليوم السبت.

وقالت هوف ”الساعة الواحدة والربع ظهرا والروس (الذين يشرفون على العملية) لا يحبون العمل ليلا.“

وأضافت أن المنظمة وعمال إغاثة آخرين لم يحضروا بعد في نقطة العبور في شرق حلب. (إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below