December 17, 2016 / 2:40 PM / in 2 years

تلفزيون-استمرار الاحتجاجات العارمة ضد رئيسة كوريا الجنوبية

القصة

واصل كوريون جنوبيون الاحتجاجات بإضاءة الشموع ضد الرئيسة باك جون هاي اليوم السبت (17 ديسمبر كانون الأول) في ثامن نهاية أسبوع على التوالي للتأكيد على مطالبهم بتنحي الرئيسة فورا بسبب فضيحة فساد.

وقدر منظمون عدد من شاركوا في التجمع الحاشد بنحو 300 ألف شخص. وكان التجمع سلميا في معظمه مثلما كانت التجمعات السابقة حيث ترددت الأغاني والخطب بلهجة احتفالية في ظل مطالب غاضبة لها بالتنحي.

وتم تجميد الصلاحيات الرئاسية لباك منذ تصويت في البرلمان أيد بأغلبية كبيرة مساءلتها في التاسع من ديسمبر كانون الأول. ويمهد ذلك التصويت الطريق لتصبح باك أول رئيس منتخب يطاح به من منصبه قبل انتهاء ولايته. ويجب أن تؤيد المحكمة الدستورية أولا قرار مساءلتها.

وقال أحد زعماء الاحتجاجات ويدعى آن جينج جيول ”رئيس الوزراء هوانج كيو آن ليس أكثر من شريك في جريمة خطيرة ويتعين أن يستقيل أيضا. وبعيدا عن الاستقالة لا يزال رغم ذلك ملتزما بالسياسة الخاطئة للرئيسة باك جون هاي.. ولذلك تجمع مئات الألوف من الأشخاص هنا للمطالبة بالاستقالة الفورية لباك جون هاي وهوانج كيو آن...“

واتُهمت باك (64 عاما) بالتواطؤ مع صديقتها تشوي سون سيل -التي وجهت لها أيضا اتهامات وهي رهن الاحتجاز حاليا- للضغط على مؤسسات أعمال كبرى للمشاركة في تمويل مؤسسات غير ربحية تساند مبادرات الرئيسة.

وفي وقت سابق من اليوم تظاهر مؤيدون لرئيسة كوريا الجنوبية للمطالبة بإعادتها لمنصبها.

وأشارت باك إلى أنها لن تتنحى مما أثار مخاوف من أن الأزمة السياسية قد تمتد لشهور. ونفت باك ارتكاب مخالفات لكنها اعتذرت عن الإهمال في علاقاتها بتشوي.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below