18 كانون الأول ديسمبر 2016 / 14:20 / بعد 8 أشهر

مقدمة 2-ريال مدريد يعاني قبل الفوز على كاشيما بفضل ثلاثية رونالدو

(لاضافة مقتبسات)

من كريس جالاجر

طوكيو 18 ديسمبر كانون الأول (خدمة رويترز الرياضية العربية) - عانى ريال مدريد كثيرا قبل أن يسجل كريستيانو رونالدو ثلاثة أهداف متتالية حولت تأخر فريقه 2-1 إلى فوز 4-2 على كاشيما أنتلرز الياباني في نهائي كأس العالم للأندية لكرة القدم اليوم الأحد.

واستطاع جاكو شيباساكي مفاجأة بطل أوروبا بهدفين ليتقدم الفريق الياباني صاحب الأرض 2-1 مبكرا في الشوط الثاني قبل أن يتعادل رونالدو من ركلة جزاء بعد مرور ساعة.

وعانى بطل أوروبا 11 مرة كثيرا من هجمات خطيرة لمنافسه بطل اليابان - ومفاجأة البطولة - وكاد أن يطرد قائده سيرجيو راموس قبل أن يسجل رونالدو هدفين في الشوط الإضافي الأول.

وبدا أن ريال مدريد - الذي فاز باللقب للمرة الثانية في ثلاث سنوات والخامسة في تاريخه - قريبا من فوز سهل عندما منحه كريم بنزيمة التقدم بعد تسع دقائق من البداية لكن شيباساكي بدل الحال بتعادله في الدقيقة قبل الأخيرة من الشوط الأول.

وأصبح كاشيما أول فريق آسيوي يصعد للنهائي رغم مشاركته في المنافسات كبطل الدوري باليابان - الدولة المضيفة - بينما ودع تشونبوك الكوري الجنوبي بطل آسيا البطولة من دور الثمانية.

وقال زين الدين زيدان مدرب ريال للصحفيين "كنا ندرك ان المباراة لن تكون سهلة. كانوا يقدمون أداء هجوميا قويا."

وتقدم ريال عندما سدد لوكا مودريتش كرة مباشرة تصدى لها هيتوشي سوجاهاتا حارس كاشيما ليتابعها بنزيمة في المرمى.

ورفض كاشيما الاستسلام وواصل عروضه الرائعة وانتزع التعادل المفاجئ قبل نهاية الشوط الأول.

وأرسل شوما دوي تمريرة عرضية تابعها شيباساكي بتسديدة غير متقنة قبل ان ترتد إليه الكرة من رفائيل فاران - الذي فشل في إبعادها - ليضعها شيباساكي في الشباك.

وأضاف شيباساكي هدفه الثاني بعد ست دقائق من الشوط الثاني عندما سيطر على كرة فشل دفاع ريال في إبعادها عن مرماه وتخلص من ثلاثة مدافعين وسدد بقوة من مسافة 25 مترا سكنت شباك كيلور نافاس.

وكاد ريال ان يمنى بأول خسارة منذ هزيمته أمام فولفسبورج في ابريل نيسان الماضي لتنتهي مسيرة انتصاراته التي بلغت 36 مباراة متتالية في كافة المسابقات حتى عرقل شوتو ياماموتو لاعب كاشيما لوكاس فاسكيز داخل منطقة الجزاء ليعادل رونالدو النتيجة من ركلة جزاء بعد مرور ساعة.

وواصل كاشيما الأداء بشكل جيد وسنحت له ثلاث فرص في الدقائق الأخيرة من الوقت الأصلي للمباراة.

وتصدى نافاس لمحاولة من فابريسيو وتألق حارس كوستاريكا مجددا وأنقذ مرماه من تسديدة مو كانازاكي بعدما تخلص من رقابة دفاع ريال مدريد.

وكاد ياسوشي إندو أن يسجل هدف الفوز بتسديدة أخيرة لكنها ذهبت بعيدا عن المرمى بينما كان راموس محظوظا لعدم حصوله على الانذار الثاني لدفعه المنافس وهو قرار قال عنه ماساتادا ايشي مدرب كاشيما انه كان يحتاج "لشجاعة".

وأنهى رونالدو حلم كاشيما عندما سيطر على تمريرة بنزيمة داخل منطقة الجزاء وسدد في شباك سوجاهاتا بعد ثماني دقائق من الوقت الإضافي الأول وحسم الفوز بعدها بست دقائق بتسديدة قوية في سقف المرمى من مدى قريب.

وقال ايشي "سببنا مشكلات لريال مدريد. هذا ما استطعنا القيام به. لكننا ارتكبنا بعض الاخطاء البسيطة في التمركز والتعامل مع الكرة وهذا ما يدعو للاحباط." (اعداد وتحرير احمد عبد اللطيف للنشرة العربية)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below