19 كانون الأول ديسمبر 2016 / 14:33 / بعد عام واحد

فرنسا تقول قرار الأمم المتحدة بشأن حلب خطوة أولى وتطالب سوريا وحلفاءها بتنفيذه

باريس 19 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال وزير الخارجية الفرنسي جان مارك أيرو اليوم الاثنين إن القرار الإنساني الذي أقرته الأمم المتحدة بشأن حلب إنما هو خطوة أخرى وإن على جميع الأطراف خاصة الحكومة السورية وحلفاءها تنفيذه على الفور.

وأضاف أيرو بعدما أقر مجلس الأمن بالإجماع مشروع القرار الذي صاغته بلاده ”فرنسا تطالب جميع الأطراف خاصة النظام وأنصاره إلى التحلي بالمسؤولية كي يتسنى تنفيذ هذا القرار من دون إبطاء وتطبيق وقف دائم لإطلاق النار في أنحاء البلاد.“ (إعداد علي خفاجي للنشرة العربية-تحرير حسن عمار)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below