23 كانون الأول ديسمبر 2016 / 11:33 / منذ 9 أشهر

مسلحون يداهمون مركزا للشرطة الكينية ومقتل شخص

مومباسا 23 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال مسؤول حكومي في كينيا إن رجالا مسلحين بالأقواس والسهام والأسلحة البيضاء داهموا مركزا للشرطة في مدينة مومباسا الساحلية في ساعة مبكرة اليوم الجمعة مما أسفر عن إصابة ثلاثة من رجال الأمن ومقتل مهاجم.

وقال كوتسوا أولاكا مفوض الشرطة في منطقة كوالي إن حوالي عشرة من المشتبه بهم هاجموا مركز شرطة كومباني بالمنطقة التي تبعد 20 كيلومترا جنوبي مومباسا عند الساعة الثالثة فجرا.

وأضاف أن الشرطة ردت بإطلاق النار على المهاجمين.

ولم تتضح هوية المهاجمين.

وكومباني معقل لجماعة مجلس مومباسا الجمهوري المحظورة التي تسعى لانفصال القطاع الساحلي من كينيا إذ تقول إن المنطقة الساحلية تعاني الإهمال والفقر على يد الحكومة المركزية.

ووجهت أصابع الاتهام لمجلس مومباسا الجمهوري في سلسلة من الهجمات على مراكز للشرطة على الساحل مما أسفر عن مقتل ستة رجال شرطة خلال انتخابات 2013.

وفي سبتمبر أيلول قال مسؤول حكومي في مومباسا إن المجلس كان يخطط لتخريب الانتخابات المقررة لعام 2017.

لكن أولاكا قال إن المهاجمين اليوم الجمعة ربما لا ينتمون للمجلس.

وقال أولاكا ”كانوا يهتفون: الله أكبر خلال الهجوم وهذا أمر محير لأن هذا الأمر مألوف بين مقاتلي الشباب لكن في الوقت نفسه أسلحتهم تشبه أكثر تلك التي يستخدمها المجلس ولهذا ما زلنا نحقق.“

وقتلت الشرطة الكينية ثلاث نساء مسلمات بالرصاص في سبتمبر أيلول بعدما قالت إنهن حاولن طعن شرطي وإلقاء قنبلة حارقة على مركز للشرطة في مومباسا. ونقلت وكالة أعماق للأنباء التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية عن التنظيم قوله آنذاك إن أنصاره نفذوا الهجوم. (إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below