24 كانون الأول ديسمبر 2016 / 15:22 / بعد عام واحد

تلفزيون-مسيحيون بالعراق يحتفلون بأول عيد للميلاد بعد استعادة بلدتهم من الدولة الإسلامية

الموضوع 6076

المدة 3.30 دقيقة

برطلة في العراق

تصوير 24 ديسمبر كانون الأول 2016

الصوت طبيعي مع لغة عربية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

توافد مئات من المسيحيين العراقيين اليوم السبت (24 ديسمبر كانون الأول) على بلدة برطلة في شمال العراق والتي استُعيدت من تنظيم الدولة الإسلامية المتشدد في الآونة الأخيرة وذلك للاحتفال بعيد الميلاد لأول مرة منذ 2013.

وأُخليت برطلة التي كان يعيش فيها آلاف المسيحيين الأشوريين في أغسطس آب 2014 عندما سقطت في يد تنظيم الدولة الإسلامية أثناء‭‭ ‬‬حملته الخاطفة التي انتهت بالسيطرة على مناطق كبيرة في العراق وسوريا. واستعادت القوات العراقية السيطرة عليها في الأيام الأولى للهجوم المدعوم من الولايات المتحدة الذي بدأ في أكتوبر تشرين الأول.

وقال المطران موسى شمالي قبل مراسم الاحتفال بليلة عيد الميلاد في كنيسة مار شموني التي تعرضت لأضرار جسيمة وانتزعت صلبانها وشوهت تماثيل القديسين بها ”اليوم عايشين بحزن مفرح وفرح مؤلم بنفس الوقت. عبارة عن شعور مزدوج مو فرحانين كتير ومو حزنانين. كنا نتمنى ان الحياة تكون طبيعية بس الحقيقة داعش باحتلاله الأماكن المقدسة الي دايما بتعمل على ان تلم أبناء الوطن الواحد كانه ضرب عصب الحياة بالنسبة للمسحييين في هذه المنطقة.“

واستهدف تنظيم الدولة الإسلامية كل الطوائف غير السنية التي تعيش في مناطق حكمه. وخُير المسيحيون في المنطقة ما بين الدخول في الإسلام أو دفع الجزية أو الموت بحد السيف. وفر أغلبهم إلى إقليم كردستان شبه المستقل عبر نهر الزاب باتجاه الشرق.

وقالت شروق توفيق وهي ربة منزل عمرها 52 عاما كانت قد نزحت إلى مدينة أربيل الكردية القريبة ”أنا شعوري أسعد إنسانة بالعالم اليوم هذا أحلي يوم بحياتي. لانه فرحانة اني رجعت على منطقتي وكنيستي.“

وتحرك خط الجبهة الأمامي في المعركة لاستعادة الموصل -آخر معقل كبير لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق- بضعة كيلومترات نحو الغرب ليصل إلى أحياء شرقية يختبئ فيها المتشددون وسط المدنيين.

وقال الفريق عبد الغني الأسدي قائد جهاز مكافحة الإرهاب إن القداس أقيم تحديا للدول الإسلامية.

وأضاف ”نقول للإرهاب إذا كانوا يتفرجون من خلال وسائلهم الإعلامية الكاذبة خلي يشوفون الصورة الحقيقية لأهلنا وإخوانا والمكون المسيحي في ناحية برطلة اليوم تحدوهم وأقاموا القداس بهذه الطريقة وبهذا العدد الكبير.“

وتشير التقديرات إلى أن أكثر من مليون شخص يعيشون في المناطق التي لا تزال خاضعة لسيطرة التنظيم بالمدينة وهو ما يعقد خطط الجيش العراقي وقوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة التي تقدم لها دعما جويا وبريا.

تلفزيون رويترز (إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير أيمن مسلم)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below