25 كانون الأول ديسمبر 2016 / 20:06 / منذ عام واحد

تلفزيون- لقطات للتلفزيون السوري تظهر الأسد يحتفل مع مسيحيين بعيد الميلاد شمالي دمشق

الموضوع 7105

المدة 3.16 دقيقة

ورد أنها الحسكة في سوريا / صيدنايا

تصوير 25 ديسمبر كانون الأول 2016

الصوت طبيعي مع لغة عربية

المصدر وسائل التواصل الاجتماعي / التلفزيون السوري

القيود جزء غير متاح في سوريا

القصة

زار الرئيس السوري بشار الأسد وأُسرته ديرا في بلدة صيدنايا شمالي دمشق اليوم الأحد (25 ديسمبر كانون الأول) لمشاركة المسيحيين في احتفالهم بعيد الميلاد.

وبث التلفزيون السوري لقطات مصورة للأسد أثناء استقبال راهبات له وتقبيله أطفالا من الأيتام بزي بابا نويل.

من جهة أخرى أظهرت لقطات مصورة نُشرت على موقع للتواصل الاجتماعي على الانترنت مسيحيين يحتفلون في الكنيسة الكاثوليكية الآشورية بالحسكة بعيد الميلاد.

وفيما يتعلق بمدينة القامشلي التي تشهد اشتباكات بين قوات معارضة وجنود من الجيش السوري قال محتفل في كنيسة الحسكة يدعى جوزيف هندو ”الوضع في القامشلي هو جزء من الوضع في سوريا. نحنا نتألم لألم الناس. لاستشهاد الشهداء. لمقتل المواطنين الأبرياء ونشاركهم في هذه الأحزان. بس الفرح بمجيء السيد المسيح ليعلم الناس بأن الفرح هو فرح السماء على الأرض.“

وتطرقت مسيحية أُخرى في ذات الكنيسة بالحسكة لموضوع هجرة المسيحيين للخارج وتناقص عددهم بالعراق فقالت فيفيان توسي ”(أتباع) ها الكنيسة يفوق المئتين وخمسين عيلة أكثر. قاربنا على المئة عيلة نبقى بالكنيسة نبقى بالكنيسة. يعني 100 عيلة أكثرهم كبار وصغار وما يتواجد كثير فئة الشباب. يعني تحسي الكنيسة فاضية خاصة وأنه القسم الكبير عم بيفكر بالهجرة...بدنا السلام لها البلد من شان العالم اللي عم بتفكر ترجع..ترجع. لأن الميلاد مو يكتمل ومو يكتمل فرحته إذا ما كان أهلتي ورفقاتي موجودين حولي.“

تلفزيون رويترز (إعداد وتحرير محمد محمدين للنشرة العربية)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below