27 كانون الأول ديسمبر 2016 / 15:58 / بعد 8 أشهر

تلفزيون-للتعبير عن اشتياقه لوطنه..لاجئ سوري يصنع مُجسما فنيا لحارة قديمة بدمشق

الموضوع 2018

المدة 3.34 دقيقة

الزرقاء وعمان في الأردن

تصوير 26 ديسمبر كانون الأول 2016

الصوت طبيعي مع لغة عربية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

نجح لاجئ سوري فر من وطنه قبل أربع سنوات بسبب الحرب ويشعر بشوق بالغ لبيته وحارته في تحويل إحساسه بالحزن إلى عمل فني فريد.

وصنع المختص في الديكور وتنسيق المناظر في المناطق المفتوحة محي الدين قاسم مُجسما فنيا لحارة قديمة في دمشق.

ويقع بيت قاسم -المقيم في الأردن حاليا- في حي الميدان بالعاصمة السورية دمشق.

ويوضح قاسم أنه يشعر بشوق شديد للوطن وأحس بضرورة أن يترجم هذا الشوق إلى عمل فني يعكس مشاعره.

وقال لتلفزيون رويترز "الفكرة وقت أن أجتني طبعا هي من ذاكرة مُشتاق. كنت دائما يعني أتخيل الشام وحاراته وكنت يعني لحوح كثير إني ما أفارق هاي المكان اللي أنا قاعد فيه لحتى أنجز هذا العمل. فأجتني هاي الفكرة إني أساوي حارة من حارات الشام. أجيبها لعندي. خليني أشوفها بشكل يومي. ومن ها المنطلق يعني الحمد الله قدرت إني أساوي شيء يعني من داخلي أعبر فيه بها اللوحة."

واستخدم قاسم مادة الستايروفوم في صنع المجسم الفني للحارة القديمة.

وأوضح قاسم أنه شُجع لكي يحول شغفه بدمشق إلى عمل بعد أن عرض عليه كثيرون ممن شاهدوا مجسم الحارة شراءه.

وأضاف "هلا بداية أنا ما كنت عم يعني عم بأخرج من داخلي من شوقي لها حتى أجسدها على الحيط. وبعدين اللي أنا لفت انتباهي انه كل اللي حولي. وكل أصحابي. وكل الناس اللي شافوها. صاروا بدهن يحتووها ببيتهن... كل واحد يزايد علي بقيمة لها. فقررت إني أنا أبيعها وأسس إن شاء الله ورشة في عمان يعني تحتوي فيها عدة مناسبة أشتغل فيها لوحات مُجسمة وبدي أسلُك بمسار المعالم الأردنية وآثارها."

ويقول قاسم -وهو أب لخمسة أطفال- إنه يرغب في أن يجسد حاليا المعالم الأردنية الشهيرة في مجسمات فنية.

وكسب قاسم حتى الآن خمسة آلاف دينار أردني (نحو سبعة آلاف دولار) من عمله لكنه يأمل في أن يزيد الطلب على أعمال فنية رسمها في الماضي لتعينه عائداتها في الوقت الحاضر.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير محمد فرج)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below