27 كانون الأول ديسمبر 2016 / 21:34 / بعد عام واحد

رفيق جورج مايكل يعبر عن حزنه لعثوره عليه ميتا في منزله

لندن 27 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال رفيق مغني البوب البريطاني جورج مايكل إنه حزين لوفاة المغني البالغ من العمر 53 عاما.

وذاع صيت مايكل في ثمانينيات القرن الماضي مع فريق وام الموسيقي قبل أن ينفصل عنه.

وقالت الشرطة البريطانية إن وفاة مايكل ”لا تفسير لها لكنها لا تثير الشكوك.“

وكتب فادي فواز (43 عاما) على تويتر في وقت متأخر الاثنين قائلا ”إنه عيد ميلاد لن أنساه أبدا باكتشاف شريكك ميتا بسلام في فراشه في الصباح. لن أتوقف أبدا عن (الشعور) بافتقادك.“

وتوافد جمهور مايكل على منزله في شمال لندن والآخر الواقع عند جانب نهر حيث توفي ووضعوا باقات الزهور والبطاقات والشموع. وأثنى مغنون منهم بول مكارتني ومادونا وإلتون جون على موهبته وروح الدعابة التي كان يتسم بها.

وثارت تساؤلات حول ميول مايكل الجنسية عندما ألقي القبض عليه في 1998 ”لقيامه بعمل خليع“ بمرحاض عام في بيفرلي هيلز بكاليفورنيا.

وقال مايكل لشبكة (سي.إن.إن) آنذاك ”لقد شعرت بأنني غبي وضعيف للسماح بإظهار ميولي الجنسية بهذه الطريقة... لكنني لا أشعر بالخزي (حيال ميولي الجنسية) ولا أعتقد أنني يجب أن أشعر به.“

وعلى الرغم من علاقاته النسائية وإخباره لأسرته ذات مره أن يميل جنسيا للنساء والرجال إلا أنه أعلن عندما كان في الرابعة والثلاثين أنه مثلي. (إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below