مقدمة 1-ليفربول يقلب تأخره لفوز كبير على ستوك سيتي

Tue Dec 27, 2016 9:31pm GMT
 

(لاضافة مقتبسات)

27 ديسمبر كانون الأول (خدمة رويترز الرياضية العربية) - حقق ليفربول فوزه الثالث على التوالي في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بعدما قدم أداء قويا مكنه من التغلب 4-1 على ستوك سيتي بعدما تأخر بهدف في بداية المباراة اليوم الثلاثاء.

وبفضل أربعة أهداف سجلها آدم لالانا وروبرتو فيرمينو وجيانيلي إمبولا عن طريق الخطأ في مرماه والبديل دانييل ستوريدج عاد ليفربول للمركز الثاني بجدول ترتيب الدوري الممتاز بفارق ست نقاط خلف تشيلسي المتصدر.

وتأخر ليفربول بهدف سجله جوناثان والترز في الدقيقة 12 بضربة رأس قبل أن يتعادل لالانا النشيط من زاوية صعبة لليفربول - الذي استحوذ على الكرة بصورة أكبر - وأضاف فيرمينو هدفا ثانيا لصاحب الضيافة بتسديدة منخفضة اصطدمت بالقائمين قبل أن تدخل الشباك.

ومن خطأين ساذجين من مدافعي ستوك سيتي زاد ليفربول حصيلة أهدافه في الشوط الثاني بعدما سجل إمبولا هدفا عن طريق الخطأ بعدما حول عرضية ديفوك أوريجي إلى داخل الشباك قبل أن يستغل ستوريدج تمريرة سيئة من رايان شوكروس إلى الخلف وسدد كرة سكنت الشباك.

وقال يورجن كلوب مدرب ليفربول "كانت مباراة صعبة جدا.

وتابع "النتيجة لا تعكس ذلك لكنها كانت مباراة صعبة.. سجلنا هدفا رائعا وأتبعناه بالثاني ومع ذلك قلت للاعبين إن تحركاتنا ليست على ما يرام وبعدها سيطرنا على المواجهة.

"لعب ستوك بضغط شديد لكننا تفوقنا عليهم وحققنا نصرا مستحقا."

وردا على سؤال عن فرص ليفربول في احراز أول القابه في الدوري منذ 1990 أضاف كلوب "نتابع المباريات والنتائج لكن الموسم لن يحسم في هذه الفترة. إذا فاز تشيلسي بكل مبارياته فإنه سيصبح بطلا وهم يستحقون ذلك."

(إعداد وتحرير اشرف حامد للنشرة العربية)