28 كانون الأول ديسمبر 2016 / 05:40 / منذ 10 أشهر

مشرعون بولاية مونتانا الأمريكية ينددون بخطط تنظيم مسيرة للنازيين الجدد

28 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال مشرعون كبار من الحزبين الديمقراطي والجمهوري بولاية مونتانا الأمريكية إن النازيين الجدد لن يجدوا ”ملاذا آمنا“ لمسيرة من المقرر تنظيمها الشهر المقبل في بلدة جبلية هدد قوميون بيض فيها السكان اليهود.

ومن بين هؤلاء المشرعين رايان زينك عضو مجلس النواب الذي اختاره مؤخرا الرئيس الجمهوري المنتخب دونالد ترامب ليكون وزيرا للداخلية.

وقال زينك في خطاب مفتوح ”نقول لتلك القلة التي تسعى لنشر آراء معادية للسامية إنهم لن يجدوا ملاذا آمنا هنا.“ ووقع الخطاب أيضا ستيف بولوك حاكم مونتانا الديمقراطي.

ويعتزم النازيون الجدد تنظيم المسيرة في يناير كانون الثاني ببلدة وايتفيش وهي بلدة جبلية في منطقة نائية ووعرة في أقصى شمال غرب ولاية مونتانا. والمسيرة تهدف إلى دعم شيري والدة ريتشارد سبنسر وهو زعيم قومي للبيض. وتواجه شيري ضغوطا من أعضاء الطائفة اليهودية في البلدة لبيع مبنى تملكه في وايتفيش لصلة ابنها بالمبنى وكذلك التنصل من معتقدات ابنها.

ونظم أعضاء الطائفة اليهودية في البلدة وقفة بالشموع أمام المبنى في وقت سابق هذا الشهر.

ومع تزايد الضغوط من أجل المبنى حث موقع (ديلي ستورمر) الخاص بالنازيين الجدد والمتطرفين البيض قراءه في مقال على ”التحرك“ ضد اليهود في منطقة وايتفيش. (إعداد أشرف راضي للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below