29 كانون الأول ديسمبر 2016 / 18:46 / بعد عام واحد

مقدمة 1-وزير الخارجية السوري يرى "فرصة حقيقية" لتسوية سياسية

(لإضافة تفاصيل وتعليقات وخلفية)

بيروت 29 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال وزير الخارجية السوري وليد المعلم اليوم الخميس إن هناك ”فرصة حقيقية“ للتوصل إلى تسوية سياسية للأزمة السورية وذلك بعد إعلان روسيا حليف دمشق عن اتفاق لوقف إطلاق النار يبدأ عند منتصف الليل.

وقال المعلم إن سوريا ستشارك أيضا في محادثات سلام مزمعة في قازاختسان ”بذهن مفتوح“.

وقال في مقابلة على الهواء مع التلفزيون الرسمي ”كل شئ يطرح قابل للنقاش عدا موضوع السيادة الوطنية وحق الشعب السوري في اختيار قيادته“.

وأعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وقفا لإطلاق النار بين جماعات المعارضة السورية والحكومة يبدأ اعتبارا من منتصف الليل وقال إن الأطراف المشاركة في الهدنة تستعد أيضا لبدء محادثات سلام.

ولم يعلن حتى الآن عن تفاصيل المحادثات المزمعة في أستانة عاصمة قازاخستان.

وقال الجيش السوري إن الاتفاق يقضي بوقف القتال في كل أنحاء البلاد لكنه يستثني تنظيم الدولة الإسلامية وجبهة فتح الشام التي كانت تسمى بجبهة النصرة والجماعات المرتبطة بهما. وقالت جماعات المعارضة إن الاتفاق يستثني الدولة الإسلامية فقط.

وقال المعلم إنه ينبغي لجماعات المعارضة التي وقعت على الاتفاق أن تنأى بنفسها عن جبهة فتح الشام (النصرة سابقا) وتنظيم الدولة الإسلامية وتعلن عدم ارتباطها بهما.

كان التداخل في الأراضي الخاضعة لسيطرة جماعات المعارضة وجبهة فتح الشام حال دون استمرار جهود سابقة لوقف إطلاق النار. (إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below