2 كانون الثاني يناير 2017 / 09:14 / منذ عام واحد

أولوند يزور العراق ويأمل أن يكون 2017 "عام الانتصار على الإرهاب"

بغداد 2 يناير كانون الثاني (رويترز) - سافر الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند إلى العراق اليوم الاثنين وقال للقوات الفرنسية المتمركزة هناك إنه يأمل في أن يكون هذا العام هو ”عام الانتصار على الإرهاب“.

وقال الرئيس الاشتراكي الذي تعرضت بلاده لسلسلة من هجمات المتشددين في العامين الماضيين إن الجنود الذين يخدمون في التحالف بقيادة الولايات المتحدة يحولون دون وقوع المزيد من عمليات القتل الجماعي في بلادهم.

وقال أولوند ”كل ما يسهم في إعادة إعمار العراق يعد خطوة إضافية لتجنب ضربات داعش على أراضينا.“

وتراجعت شعبية أولوند بشدة منذ توليه السلطة وسط شعور بخيبة الأمل فيما يتعلق بإدارته للاقتصاد والأمن الوطني. وقال إنه لن يرشح نفسه مرة أخرى في انتخابات الرئاسة هذا العام.

ومن المقرر أن يسافر أولوند في وقت لاحق اليوم إلى مدينة أربيل الكردية حيث قال مسؤولون إن فرنسا ستقدم نحو 38 طنا من المساعدات الإنسانية منها أدوية.

وهاجم تنظيم الدولة الإسلامية نقطة تفتيش للشرطة العراقية قرب مدينة النجف الجنوبية أمس الأحد مما أسفر عن مقتل سبعة من رجال الشرطة في حين حققت القوات الحكومية في الشمال المزيد من المكاسب على حساب المتشددين في الموصل آخر معقل كبير لهم في العراق.

واستعادة الموصل ستنهي على الأرجح الخلافة التي أعلنها التنظيم عام 2014 ولكن المتشددين سيظلون قادرين على خوض حرب عصابات في العراق والتخطيط والدعوة لهجمات في الغرب. (إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below