مصادر: واردات الصين من النفط الإيراني ترتفع بفضل إنتاج جديد

Thu Jan 5, 2017 12:24pm GMT
 

بكين 5 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت مصادر بارزة في قطاع النفط ومصادر تجارية إن واردات الصين من النفط الخام الإيراني ربما ترتفع إلى مستوى قياسي في العام الحالي بعدما زادت الشركات الصينية المملوكة الدولة استيراد الخام من خلال استثماراتها في قطاع المنبع ومددت في الوقت نفسه عقود الإمدادات الحالية.

ووفقا لتقديرات أربعة مصادر مطلعة من المتوقع أن تستورد الشركات الصينية ما بين ثلاثة وأربعة ملايين برميل إضافية من النفط الإيراني في كل ربع من عام 2017 عن العام الماضي. وأظهرت بيانات الجمارك أن هذا سيكون أعلى بما بين خمسة وسبعة بالمئة عن 620 ألف برميل يوميا من النفط الخام الإيراني استوردتها الصين خلال الأحد عشر شهرا الأولى من عام 2016.

واستثنيت إيران -عضو منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)- من اتفاق خفض الإنتاج في المنظمة يوم 30 نوفمبر تشرين الثاني وقد تزيد إنتاجها قليلا.

وربما يلامس طلب الصين من النفط الأجنبي مستويات مرتفعة جديدة مع قيام المصافي التي تديرها الدولة بتشغيل وحدات جديدة ومع سماح بكين لمزيد من المصافي المستقلة باستيراد الخام. ومن المتوقع أن تستمر الصين محركا رئيسيا لنمو الطلب على النفط في عام 2017.

وقال مصدران مطلعان إن من المنتظر أن تستكمل شركتي سينوبك الحكومية لتكرير النفط وتشوهاي تشينرونغ لتجارة النفط التي تديرها الدولة -أكبر شركتين صينيتين لاستيراد النفط الإيراني- اتفاقيات إمدادات سنوية مع شركة النفط الوطنية الإيرانية بأحجام تصل إجمالا إلى نحو 505 آلاف برميل يوميا تقريبا. (إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير علاء رشدي)