7 كانون الثاني يناير 2017 / 09:03 / بعد 8 أشهر

مسلحون يقتلون 8 عمال مناجم من أقلية الهزارة في أفغانستان

كابول 7 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال مسؤول بالحكومة المحلية إن مسلحين مجهولين قتلوا ثمانية أفراد من أقلية الهزارة الأفغانية كانوا يعملون عمال مناجم في إقليم بغلان بشمال أفغانستان.

وقال فايز محمد أميري حاكم منطقة تاله وبرفك إن ثمانية قتلوا وأصيب ثلاثة آخرون وإن جميعهم جاءوا من إقليم دايكندي في وسط أفغانستان وإنهم اقتيدوا إلى خارج سيارة وأطلق عليهم الرصاص أمس الجمعة.

واتهم حركة طالبان التي تسيطر على المنطقة التي وقع بها الحادث لكن الحركة نفت مسؤوليتها.

وقال ذبيح الله مجاهد المتحدث باسم طالبان ”الأشخاص الذين يعملون في هذا المنجم حصلوا على موافقتنا وعلاقتنا معهم جيدة. لم يسببوا أي مشكلات.“

وألقى باللوم في الهجوم على ”أرباكيس“ أو أفراد الجماعات المسلحة المحلية غير النظامية في المنطقة.

وأقلية الهزارة تتحدث الفارسية ويغلب عليها الشيعة وعانت طويلا من التمييز ضدها والعنف في أفغانستان ذات الأغلبية السنية.

وفي العام الماضي قُتل العشرات من الهزارة في سلسلة هجمات وقعت في كابول وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية المسؤولية عن بعضها في محاولة لإشعال توتر طائفي على ما يبدو.

ويلقي هذا الحادث الضوء على الوضع الأمني المتردي في أفغانستان حيث تسيطر القوات الحكومية على ثلثي البلاد فقط الآن وتقع أعمال العنف يوميا.

إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below