11 كانون الثاني يناير 2017 / 14:05 / منذ 8 أشهر

تلفزيون- دمشق تعاني من نقص إمدادات المياه منذ 3 أسابيع

الموضوع 3002

المدة 3.22 دقيقة

دمشق ووادي بردى في سوريا

تصوير 7 و10 يناير كانون الثاني 2017

الصوت طبيعي مع لغة عربية

المصدر تلفزيون رويترز / لقطات مصورة من الجيش السوري

القيود لا يوجد

القصة

للأسبوع الثالث على التوالي يعاني سكان العاصمة السورية دمشق من نقص إمدادات المياه منذ تصاعد القتال في منطقة وادي بردى التي تعد المصدر الرئيسي لإمداد المدينة بالمياه.

وخرجت محطة مياه وادي بردى من الخدمة أواخر ديسمبر كانون الأول.

ورغم أن بعض الأحياء يمكنها الحصول على الماء لساعتين كل ثلاثة أو أربعة أيام إلا أن أناسا كثيرين لجأوا إلى شراء الماء من بائعين غير مرخصين دون أي ضمان للجودة وبسعر يبلغ أكثر من ضعفي السعر العادي.

ويضطر آخرون لقطع مسافات طويلة بالسيارة إلى أن يبلغوا أنهارا ويعبئوا المياه في زجاجات وآنية وينقلوها لبيوتهم حيث لا يعلمون متى تعود إمدادات المياه بشكل منتظم.

وقال رجل سوري لم يذكر اسمه لتلفزيون رويترز ”والله صار لنا 20 يوم على ها الحالة هاي. شوف إيدَينا. عم بنعبي...ونروح ونيجي بالسيارة. يوم ويوم لا تقريبا. (إمدادات المياه) ما عم بتيجي إلا ما ندر. بتيجي بقسم وقسم ثاني ما عم تيجي عليه.“

وقال رجل آخر يدعى أبو فارس ”والله بصعوبة. الحمد لله بس. يعني عم نشرب ونطبخ ونأكل ويا سلام. الحمد لله. بتيجي لعندي المي الصبح.“

وقالت الأمم المتحدة الأسبوع الماضي إن 5.5 مليون شخص في العاصمة السورية دمشق يعانون نقصا شديدا في المياه الجارية وإن ذلك بسبب ”استهداف متعمد“ لقطع المياه رغم أنها امتنعت عن الكشف عن الأطراف المتحاربة المسؤولة عن ذلك.

ويقول معارضون وناشطون إن نبع الماء في وادي بردى تعرض لقصف من قوات موالية للحكومة بينما تقول الحكومة إن مقاتلي المعارضة لوثوا النبع بالديزل مما أجبر السلطات على قطع إمدادات المياه.

ونقل التلفزيون السوري عن محافظ ريف دمشق قوله يوم الأربعاء (11 يناير كانون الثاني) إن الحكومة اتفقت مع مقاتلي المعارضة في وادي بردى على دخول عمال الصيانة إلى نبع عين الفيجة الذي لحقت به أضرار والذي يمد العاصمة باحتياجاتها من المياه.

وسمح مقاتلو المعارضة الذين يسيطرون على النبع لمهندسي الحكومة بصيانة عين الماء وتشغيل محطة ضخ المياه بوادي بردى منذ سيطرتهم على المنطقة في 2012.

كما قطع المقاتلون إمدادات المياه عدة مرات فيما مضى للضغط على الجيش السوري كي لا يجتاح المنطقة.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير هالة قنديل)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below