12 كانون الثاني يناير 2017 / 14:10 / بعد 7 أشهر

تلفزيون -أولوند: محادثات الشرق الأوسط في باريس لن تحل محل المفاوضات المباشرة

الموضوع 4144

المدة دقيقة واحدة

باريس في فرنسا

تصوير 12 يناير كانون الثاني 2017

الصوت طبيعي مع لغة فرنسية

المصدر ممثل شبكات

القيود لا يوجد

القصة

قال الرئيس الفرنسي فرنسوا أولوند اليوم الخميس (12 يناير كانون الثاني) إن محادثات السلام في الشرق الأوسط المقرر أن تجرى في باريس يوم الأحد ليس هدفها أن تحل محل المفاوضات الثنائية بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وقال أولوند في آخر كلمة له أمام سفراء أجانب قبل التنحي في مايو أيار "السلام سيتحقق عن طريق الإسرائيليين والفلسطينيين وليس عن طريق أي طرف آخر. وحدها المحادثات الثنائية يمكنها أن تتمخض عن السلام. اجتماع الأحد ينبغي أن يذكرنا بالتصميم على دعم حل الدولتين."

وسينعقد المؤتمر في باريس بمشاركة نحو 70 دولة.

وقال أولوند أيضا إن محادثات السلام السورية يجب أن تستأنف سريعا وأن تضم كل أطياف المجتمع السوري واللاعبين الإقليميين وأن تجرى تحت إشراف الأمم المتحدة.

وأضاف أن تصاعد العنف في ليبيا أمر يبعث على القلق لكنه أوضح أن تقسيم البلاد ليس خيارا مطروحا.

تلفزيون رويترز (إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير أيمن مسلم)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below