17 كانون الثاني يناير 2017 / 17:34 / بعد 8 أشهر

مقدمة 1-مصدر وبيانات: صادرات النفط من جنوب العراق تنخفض منذ سريان اتفاق أوبك

(لإضافة تفاصيل)

من أليكس لولر

لندن 17 يناير كانون الثاني (رويترز) - أفاد مصدر بقطاع النفط وبيانات تحميل أن صادرات النفط الخام من موانئ جنوب العراق انخفضت منذ بداية يناير كانون الثاني في علامة على أن ثاني أكبر بلد منتج للخام في أوبك يلتزم بقرار المنظمة خفض الإنتاج.

وفي ضوء طلب العراق المبدئي باستثنائه من اتفاق خفض الإنتاج إضافة إلى برامج التحميل التي تشير لاستمرار ارتفاع صادرات البلاد ثارت شكوك في أن بغداد ستلتزم بخفض الإنتاج. ومن المفترض أن يقلص العراق إنتاجه بواقع 210 آلاف برميل يوميا.

وبلغت الصادرات من جنوب العراق في أول 16 يوما من يناير كانون الثاني 3.25 مليون برميل يوميا في المتوسط بحسب بيانات ملاحية تتبعتها رويترز ومصدر في القطاع. يأتي ذلك انخفاضا من صادرات بلغت 3.51 مليون برميل يوميا في ديسمبر كانون الأول بأكمله بحسب بيانات العراق وهو رقم قياسي مرتفع.

وقال المصدر الذي يراقب شحنات العراق ”انخفضت الصادرات بدون شك رغم ما تشير إليه برامج التحميل.“ وتشير خطة التحميل المبدئية لشهر يناير كانون الثاني إلى صادرات شبه قياسية من الجنوب.

وبدأت أوبك تنفيذ خفض الإنتاج في الأول من يناير كانون الثاني. ورغم انقضاء نصف الشهر فقط إلا أن هبوط الصادرات يدعم تعليقات من مسؤولين عراقيين بأن بغداد ستلتزم بالاتفاق.

وسيشكل التزام المنتجين بالاتفاق عاملا أساسيا مؤثرا في أسعار النفط لعام 2017 والتي بلغت نحو 56 دولارا للبرميل وهو نصف مستواها تقريبا في منتصف 2014. وتجتمع لجنة من أوبك والمنتجين المستقلين لمراقبة مستوى الالتزام يوم الأحد القادم.

ولا يمكن استخلاص استنتاجات قوية بشأن الإنتاج من بيانات تصدير لأسابيع قليلة لأسباب من بينها أن اتفاق أوبك مع المنتجين خارجها ينطبق على الإنتاج وليس الصادرات.

وبالإضافة إلى ذلك فإن برامج التصدير ربما تشهد تغييرات يومية. فالأيام التسعة الأولى من يناير كانون الثاني تشير إلى استقرار الإمدادات بحسب متابعة رويترز والمصدر.

ويقول العراق إنه ملتزم بالاتفاق. وقال وزير النفط العراقي جبار علي اللعيبي في العاشر من يناير كانون الثاني إنه بنهاية الشهر سيكون العراق خفض إنتاجه بالقدر الذي تعهد به والبالغ 210 آلاف برميل يوميا.

وقال فلاح العامري مندوب العراق في أوبك إن إجمالي صادرات البلاد من الجنوب في يناير كانون الثاني بأكمله ستنخفض إلى نحو 3.1 مليون برميل يوميا.

ويصدر العراق الجزء الأكبر من نفطه عبر الموانئ الجنوبية بينما يتم تصدير كميات أصغر من الشمال عبر ميناء جيهان في تركيا.

وبلغت الصادرات من الشمال نحو 540 ألف برميل يوميا في المتوسط منذ بداية يناير كانون الثاني بحسب بيانات التصدير وهو ما يشير إلى عدم وجود تغير يذكر مقارنة مع ديسمبر كانون الأول. وقالت حكومة إقليم كردستان شبه المستقل في شمال العراق إن صادرات نوفمبر تشرين الثاني بلغت 540 ألف برميل يوميا ولم تعلن بعد أرقام الشهر الماضي. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below