18 كانون الثاني يناير 2017 / 07:09 / منذ 8 أشهر

الأميران وليام وهاري يحثان البريطانيين على الحديث عن الصحة العقلية

لندن 18 يناير كانون الثاني (رويترز) - حث الأمير وليام ابن الأمير تشارلز ولي عهد بريطانيا وزوجته كاثرين دوقة كمبردج وشقيقه الأمير هاري البريطانيين على الحديث بشكل أكثر انفتاحا عن الصحة العقلية وقالوا إن كثيرين يعانون في صمت.

وكان وليام وكاثرين وهاري -الداعمون منذ فترة طويلة للمبادرات المتعلقة بالصحة العقلية- أطلقوا حملة (فلنفكر معا/هيدز توجذر) في عام 2016 التي تعمل مع المؤسسات الخيرية على المساعدة في التغلب على الوصمة التي تحيط بالمرض العقلي.

وقال وليام -وهو الثاني في ترتيب ولاية العرش البريطاني- في كلمة “في بعض الأوقات وبصرف النظر عمن نكون يصبح من الصعب التعامل مع التحديات وعندما يحدث ذلك يغير الانفتاح والصراحة وطلب المساعدة من حياة الشخص.

”منذ فترة طويلة كان الشعار السائد ’التزم الصمت واستمر’ ونتيجة لذلك يعاني كثيرون في صمت لفترة طويلة وآثار ذلك يمكن أن تكون مدمرة.“

وكان الثلاثة يتحدثون في إفادة صحفية في لندن أمس الثلاثاء للترويج للمبادرة حيث يعتزمون أن تتعاون حملة هيدز توجذر مع المزيد من المنظمات.

وقالت كاثرين إن عدم معرفة كيفية طلب المساعدة يمثل تحديا لبعض الناس.

وأضافت ”الاعتراف بأنهم غير قادرين على التعامل.. الخوف أو التردد أو الشعور بأنك لا تريد أن تكون عبئا على الآخرين يعني أن الناس يعانون في صمت مما يجعل المشكلة تزيد وتتضخم.“

وفي وقت لاحق حضر الأميران وليام وهاري افتتاح مشروع تقوده المؤسسة الملكية وتهدف لمساعدة الجنود وقدامى المحاربين المصابين على التعافي عن طريق الرياضة والمغامرة. (إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير سها جادو)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below