مصحح-مقدمة 1-قائد جهاز مكافحة الإرهاب العراقي:استعادة الجانب الشرقي من الموصل

Wed Jan 18, 2017 1:56pm GMT
 

(إعادة لتوضيح أن شغاتي تحدث إلى الصحفيين في برطلة خارج الموصل)

برطلة (العراق) 18 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال قائد جهاز مكافحة الإرهاب العراقي اليوم الأربعاء إن قواته استعادت السيطرة على كل مناطق الجانب الشرقي من مدينة الموصل الذي كانت مكلفة باستعادته من تنظيم الدولة الإسلامية ليصبح شرق المدينة بكامله تقريبا تحت سيطرة الجيش العراقي.

وقال الفريق أول الركن طالب شغاتي رئيس الجهاز للصحفيين إن جهاز مكافحة الإرهاب انتزع السيطرة على الضفة الشرقية لنهر دجلة. وتصدر الجهاز الحملة التي تهدف لاستعادة الموصل الواقعة بشمال العراق من قبضة تنظيم الدولة الإسلامية وبدأت قبل ثلاثة أشهر.

وقال الجيش في بيان إن قواته ما زالت تقاتل المتشددين في شمال شرق الموصل.

وقال شغاتي للصحفيين في بلدة برطلة القريبة "اليوم نحتفل بتحرير الساحل الأيسر للموصل."

وأضاف أن السيطرة على النصف الغربي من المدينة الذي ما زال المتشددون يسيطرون عليه بالكامل ستكون أسهل. كان ضباط قالوا فيما سبق إن الضفة الغربية ذات الكثافة السكانية الأعلى يمكن أن تمثل تحديا عسكريا أكبر.

واستهدفت ضربات جوية بقيادة الولايات المتحدة جسورا على نهر دجلة الذي يقسم الموصل من الشمال إلى الجنوب بغرض عرقلة وصول تعزيزات لمقاتلي الدولة الإسلامية في الأحياء الشرقية.

وعملت قوات الجيش والقوات الخاصة ووحدات الشرطة بالتزامن لاستعادة أجزاء مختلفة من شرق الموصل. وينتشر معظم أفراد الجيش في الشمال بينما تتواجد قوات جهاز مكافحة الإرهاب في الشرق وقوات الشرطة الاتحادية في الجنوب.

وقال الجيش في بيان إن وحداته تقدمت في حيي القاضية 2 والعربي بشمال شرق الموصل.   يتبع