22 كانون الثاني يناير 2017 / 00:00 / بعد 10 أشهر

أولوند ينتقد الحماية الجمريكة بوصفها "أسوأ رد"

سانتياجو 21 يناير كانون الثاني (رويترز) - انتقد الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند الحماية الجمركية وقال مع رئيسة تشيلي ميشيل باشيليت إن أوروبا ستتطلع إلى تعزيز العلاقات مع أمريكا اللاتينية وذلك بعد يوم واحد من تولي دونالد ترامب الرئاسة في الولايات المتحدة.

وقال أولوند إن التعددية لا بد وأن توجه العلاقات الدولية مع وجود دور للأمم المتحدة مناقضا دعوات ترامب إلى تشديد الرقابة على الحدود ومنهج”أمريكا أولا“ خلال أول كلمة له كرئيس يوم الجمعة.

وأضاف أولوند أن ”الحماية الجمركية هي أسوأ رد.إنها الرد الذي يعرقل في نهاية الأمر التجارة ويعوق النمو بل ويؤثر على التوظيف بما في ذلك في الدول التي تؤيد ذلك وتنفذه.“

ورد أولوند يوم الاثنين على انتقاد ترامب للاتحاد الأوروبي بقوله إن الاتحاد لا يحتاج لنصائح من الخارج.

وقال أولوند مع باشيليت إن كلا من الدولتين تريد احترام اتفاقيات التغير المناخي وإن تشيلي والاتحاد الأوروبي سيجددان اتفاقية التجارة الحرة المبرمة بينهما.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below