25 كانون الثاني يناير 2017 / 16:23 / بعد 8 أشهر

تلفزيون- دق الوشم موضة تنتشر بين الشباب في بغداد

الموضوع 3001

المدة 4.41 دقيقة

بغداد في العراق

تصوير حديث

الصوت طبيعي مع لغة عربية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

في أحد الأحياء الشعبية بالعاصمة العراقية بغداد هناك محل له بصمة ملموسة في المدينة.

هذا المحل يملكه الشاب العراقي ماهر ياسين حمودي وهو عبارة عن صالون لدق أو رسم الوشوم التي انتشرت كموضة بين الشباب العراقي في السنوات الأخيرة.

وبعد أن كانت بغداد مشهورة بكثرة التفجيرات أضحت تشتهر في السنوات الأخيرة بزيادة عدد صالونات أو مراسم دق الوشم في أحيائها.

وعلى الرغم من ذلك فإن إقامة صالون لدق وشوم في مجتمع محافظ مثل العراق ليس بالأمر السهل حيث تختلف نظرة الناس لمن يدقون وشوما على أجسادهم.

وعن ذلك يقول رسام الوشم حمودي ”أي مشاكل ماكو (لا يوجد) بس‭‭‭ ‬‬‬يعني أكو خطورة بها السالفة. أكو عالم ما يتقبلون هذه الوضعية. مجتمعنا شوية ما يتقبلها. يعني قسم يقول حرام وقسم يقول حلال. بس أني أشوف بأنه ماكو أشكال اللي ييجي (الذي يأتي) مثلا قسم يدق (يرسم وشما) صورة إمام عبارات عن أهل البيت يعني.“

وأضاف ”في فترة من الفترات إنه يعني ب 2009 هيك شي 2008 أجوا (جاءوا) شباب لي قالوا: أنت داق (عامل وشم) علم أمريكي وهذا الشيء ما يصير. أرادوا يحاسبونا بهيكي شيء يعني. ما نعرف لأي جهة يعني. قلت لهم ماكو هيك شيء وصارت مشادة بيننا. فكان انه ممنوع يعني ما ممنوع بحكم منطقتنا يعني. بحكم مجتمعنا ما يتقبلوه بس هسا (حاليا) الوضع أفضل الحمد لله. هسا الوضعية أفضل هواي (كثيرا) من قبل. هسا ما أحد له علاقة بك يعني. كل واحد حر برأيه.“

وفي مواسم بعينها يزيد الطلب على دق وشوم دينية معينة مثل صور أئمة شيعيين أو مقولات دينية مأثورة أو صور السيد المسيح.

ويوضح ذلك الفنان حمودي (30 عاما) الذي علم نفسه هذه الحرفة قائلا ”بالنسبة للشغل يعني يختلف من موسم لموسم. بالصيف يكون الطلب أكثر على الوشم. يعني تعرف نص ردن (نصف كُم)والشباب يجون وكذا وشمات. بالشتاء يقل الطلب على الوشم. بس يعني ماشي الحال شي على شي. بمحرم مثلا نوقف شغل. أكو أيام معينة ما نشتغل بها. يعني نعزل. بالأعياد يزيد الطلب. بمحرم يجون على شغلات معينة يعني أكثر شي صور أهل البيت..كذا كذا. أعياد رأس السنة صور السيد المسيح أو هيكي شي.“

ولا يقتصر دق الوشوم على الرجال فقط لكن النساء العراقيات يرسمن وشوما أيضا لكن في بيوتهن ويدقها لهن نفس الرسامين المتخصصين في هذا الفن.

وعن ذلك يقول حمودي ”كمنطقة شعبية إحنا ما نقدر نشتغل نساء هنا. يعني بها شوية إحراجات. فأكثر شي النساء إحنا نروح لهم يعني. عندنا أغراضنا ويانا ونروح لأماكنهم..لبيوتهم.. للمكان اللي هن يريدوه يعني. (سؤال:الأسعار تختلف؟) يعني هم يختارون رسمة نحددها الرسمة ونتفق وياهم وأروح لمكان عملهم.“

وبدأ حمودي عمله في دق الوشوم منذ 15 عاما في بيته حيث كان يرسم وشوما لأفراد عائلته وأصدقائه. ومع تزايد الطلب على خدماته افتتح محله قبل أربعة أشهر في حي الحرية بشمال بغداد.

ولأن توجه الشبان العراقيين جديد نحو الوشم وحمودي يدرك نظرة الشعب العراقي المحافظ للوشوم فإنه عادة ما ينصح الشباب بعدم دق وشوم في أماكن وبأشكال يمكن أن تثير حفيظة من يراهم.

وقال حمودي لتلفزيون رويترز ”يجون (يأتون) جماعة يريدون وشمات كبيرة وشمات صغيرة حسب الرسمة اللي عاجبته هو. فنشتغل على أساسها نطلع له بالحاسبة يختار الرسمة اللي تعجبه ونخططها ونطبعها. بس مرات تواجهنا مشاكل شنو إنه شباب متطرفين يجي يريد يدق دمعة على وجهه أو يريد داير ما يدور رقبته هنا يطلع وشمات أو هنا (يشير على ظاهر اليد). شوية إحنا مجتمعنا ما يتحمل هاي الأمور ننصحه دائما. نحاول معه. نحاول لحد ما نقنعه. إذا ما اقتنع مجبورين نشتغل له.“

ويبدأ سعر دق الوشم بمبلغ 15 دولارا ويتفاوت السعر حسب حجم الوشم ومدى صعوبة الشكل المطلوب رسمه بالوشم.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير هالة قنديل)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below