مقدمة 2-وسائل إعلام والمرصد: الجيش السوري يسيطر على نبع للمياه قرب دمشق

Sat Jan 28, 2017 1:43pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

بيروت 28 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت وسائل إعلام موالية للحكومة السورية والمرصد السوري لحقوق الإنسان إن القوات الحكومية السورية سيطرت على منطقة قرب دمشق تزود أغلب مناطق العاصمة بالمياه بعد التوصل لاتفاق ينسحب بموجبه مقاتلو المعارضة.

وشن الجيش السوري وحلفاؤه هجوما الشهر الماضي لطرد مقاتلي المعارضة من منطقة وادي بردى الخاضعة لسيطرتهم منذ عام 2012 في إطار محاولات للسيطرة على نبع رئيسي ومحطة ضخ للمياه.

وجماعات المعارضة المسلحة الرئيسية في سوريا واقعة تحت ضغوط مكثفة بعد خسارتها للسيطرة على مناطق في مدينة حلب شمال البلاد أمام القوات الحكومية بنهاية العام الماضي وتواجه الآن هجوما شرسا من متشددين إسلاميين في مناطق أخرى.

وأصبح وادي بردى - الواقع شمال غربي دمشق- أحد أعنف ساحات المعارك في الحرب الأهلية السورية. وتسبب قطع إمدادات المياه- بما شمل أيضا تدمير أجزاء من البنية التحتية- في نقص حاد في المياه في دمشق هذا الشهر.

وقال الإعلام الحربي لجماعة حزب الله اللبنانية - وهي حليفة لدمشق- إن القوات الحكومية السورية دخلت بلدة عين الفيجة في وقت مبكر اليوم السبت وهي البلدة التي يقع فيها النبع ومحطة ضخ.

وقال الإعلام الحربي لحزب الله في بيان إن الجيش السوري دخل عين الفيجة ورفع العلم السوري على منشأة النبع. وتابع أن التطور جاء في إطار اتفاق يشمل خروج المسلحين من المنطقة.

وأضاف أن فرقا تستعد لدخول عين الفيجة لإصلاح محطة الضخ وأن الجيش أحكم السيطرة على البلدة.

  يتبع