هيئة رسمية:إسرائيل تضاعف عمليات هدم مساكن ومنشآت فلسطينية منذ بداية العام

Sun Jan 29, 2017 11:03am GMT
 

من علي صوافطة

رام الله (الضفة الغربية) ‭29‬ يناير كانون الثاني (رويترز) - ق الت هيئة فلسطينية رسمية اليوم الأحد إن عمليات الهدم الإسرائيلية لمساكن ومنشآت فلسطينية في الضفة الغربية تضاعفت خلال الشهر الجاري مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي.

وأضافت هيئة مقاومة الجدار والاستيطان الحكومية في تقرير لها "هدمت سلطات الاحتلال خلال شهر يناير كانون الثاني الجاري 143 مسكنا ومنشأة في مناطق مختلفة من الضفة الغربية مقارنة مع 86 مسكنا ومنشأة في نفس الفترة من العام الماضي."

وأوضح قاسم عواد مدير مركز المعلومات في الهيئة أن عمليات الهدم تتركز في المناطق التي تخطط إسرائيل لعمليات توسع استيطاني فيها.

وقال عواد لرويترز فيما كان يعرض عددا من الصور تم التقاطها لعمليات بناء جديدة في عدد من المستوطنات "هناك زيادة في عمليات الهدم يقابلها زيادة في بناء وحدات استيطانية جديدة."

وأضاف "شهد هذا العام إقامة ثلاث بؤر استيطانية جديدة في مناطق الأغوار ونابلس والخليل بحيث يتم وضع كرفانات (بيوت متنقلة) يتم إيصال الكهرباء والماء لها لتتحول بعد ذلك إلى مستوطنات."

وتشهد الأراضي الفلسطينية هذه الأيام نشاطا استيطانيا متزيدا حيث تم رصد طرح عطاءات لإقامة ما يزيد عن ثلاثة آلاف وحدة استيطانية في مستوطنات مقامة على الأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية.

وقال مصطفى البرغوثي عضو المجلس التشريعي الفلسطيني في مقال له اليوم نشر في جريدة القدس واسعة الانتشار تحت عنوان (استيقظوا) "لم يترك نتنياهو لأحد مجالا للاجتهاد في حقيقية نوايا وسياسة إسرائيل وحكومتها" مشيرا إلى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

واختتم مقاله بالقول "ألم يحن أوان قلب المعادلة ومواجهة الخطر الذي لن يرحم أحدا؟ استيقظوا فالنار وصلت دار كل واحد منا."   يتبع