1 شباط فبراير 2017 / 07:34 / بعد 10 أشهر

مقابلة-عبور لاند المصرية تستهدف نمو أرباحها 12% خلال 2017 وسط توسعات جديدة

من إيهاب فاروق

القاهرة أول فبراير شباط (رويترز) - قال أشرف شريف الرئيس التنفيذي ونائب رئيس مجلس إدارة شركة عبور لاند للصناعات الغذائية إن شركته تستهدف نمو صافي ربحها خلال 2017 بنحو 12 بالمئة وتعتزم توزيع 50 بالمئة منه في صورة أرباح نقدية على المساهمين.

وأضاف شريف في مقابلة مع رويترز أن شركته تتوقع أن يصل نمو صافي الربح خلال عام 2016 الذي لم تعلن نتائجه بعد إلى نحو ستة بالمئة.

وبالإضافة إلى نشاطها الرئيسي في إنتاج الأجبان البيضاء، تعتزم عبور لاند اقتحام أنشطة جديدة في مجال العصائر والألبان والجبن المطبوخ في الربع الثاني من 2017.

وقال شريف إن عبور لاند تتطلع لأن تمثل إيرادات الأنشطة الجديدة 30 بالمئة من إجمالي الإيرادات بحلول عام 2020.

وأضاف قائلا في المقابلة التي جرت بمكتبه في شمال شرق القاهرة إن عبور لاند تتوقع نمو صافي ربحها بنحو “ستة بالمئة في 2016 على أن يزيد إلى نحو 12 بالمئة خلال هذا العام. كنت أتمنى توزيع أرباح نقدية على المساهمين (عن أرباح 2016)، لكن لن نستطيع عمل ذلك.

”لدينا فروق تقييم عملة في 2016 بأكثر من 80 مليون جنيه. وضع السيولة في الشركة حاليا صعب إلى حد ما نظرا لتكوين مخزون من المواد الخام لدينا بما لا يقل عن 270 مليون جنيه.“

وأضاف ”سنوزع ما لا يقل عن 50 بالمئة من أرباح هذا العام بإذن الله نقديا على المساهمين.“

وبلغ صافي ربح الشركة 92 مليون جنيه (4.9 مليون دولار) في 2015 ارتفاعا من 32 مليونا في 2014.

وفي نوفمبر تشرين الثاني الماضي حررت مصر سعر صرف عملتها أمام العملات الأجنبية في خطوة تهدف لاستقرار سوق الصرف لديها والقضاء على السوق السوداء للعملة.

ومن شأن تحرير العملة تشجيع الاستثمارات الأجنبية وتعزيز الصادرات وتسهيل تدبير الشركات احتياجاتها من الدولار من البنوك بما يعيدها للإنتاج الكامل من جديد بعد خفض العمليات الإنتاجية خلال الفترة الماضية لنقص العملة الصعبة.

وأضاف شريف الذي تستورد شركته نحو 70 بالمئة من خامات الإنتاج إن البنوك توفر حاليا ما بين 60 و70 بالمئة من احتياجات عبور لاند من الدولار بعد أن كانت توفر لها كل ما تحتاجه عقب تعويم العملة مباشرة.

وتابع قائلا ”نأمل في نزول سعر الدولار خلال النصف الثاني من هذا العام ولذا ميزانية هذا العام نقوم فيها باحتساب الدولار عند متوسط 13 جنيها والعام الماضي كان المتوسط لدينا 14.50 جنيه ووصل في ديسمبر إلى 18.80 جنيه. بدأنا بعمل مخزونات كبيرة منذ بداية 2016 وهذا ساعدنا كثيرا في مستويات الأسعار.“

تأسست عبور لاند في عام 1997 ويبلغ رأسمالها المرخص به مليار جنيه والمصدر والمدفوع 200 مليون جنيه موزعا على 200 مليون سهم بقيمة اسمية جنيه واحد للسهم.

وعاشت مصر في السنوات القليلة الماضية حالة تدهور اقتصادي وسط تفاقم عجز الموازنة وارتفاع التضخم وتراجع إنتاج الشركات والمصانع وشح شديد في العملة الصعبة في ظل غياب السائحين والمستثمرين الأجانب وتراجع إيرادات قناة السويس.

وقال شريف الذي تبلغ خبرته في المجال الغذائي 18 عاما ”لست قلقا على أرباح أو مبيعات النصف الأول من هذا العام بسبب أسعار الدولار لأننا نملك مخزونا جيدا بأسعار دولار جيدة. لو حققنا نفس حجم مبيعات النصف الأول من العام الماضي سيكون لدينا زيادة في قيمة المبيعات بنحو 30 بالمئة نظرا لأننا رفعنا أسعار المنتجات.“

وتشهد مصر منذ منتصف عام 2016 زيادات كبيرة في أسعار السلع والخدمات وتفاقم ذلك بعد تحرير سعر العملة في نوفمبر تشرين الثاني مع وصول التضخم لأعلى مستوياته في 7 سنوات.

وقال الرئيس التنفيذي لعبور لاند ”رفعنا أسعار الأجبان بنحو 60 بالمئة منذ يناير 2016 وحتى الآن ... في حالة عدم تراجع الدولار عن مستوياته الحالية خلال أبريل سنرفع الأسعار بنحو 20 بالمئة.“

ويبلغ سعر الدولار حاليا في البنوك نحو 19 جنيها بينما يصل إلى نحو 20 جنيها في السوق السوداء.

وأضاف شريف الذي يعمل في شركته نحو 1600 عامل وموظف أن إجمالي إنتاج عبور لاند من الأجبان البيضاء في 2016 بلغ نحو 97 ألف طن بزيادة 12 بالمئة عن 2015 ويبلغ الإنتاج المستهدف هذا العام 102 ألف طن.

ومضى قائلا إن شركته ستضيف ”3 خطوط انتاج جديدة في الأجبان خلال الربع الثاني لتصل خطوط الانتاج إلى 16 خطا منها خط انتاج غير آلي. الخطوط الجديدة سترفع طاقتنا الانتاجية من 134 ألف طن سنويا إلى نحو 194 ألف طن.“

وتمتلك عائلة رجل الأعمال محمد حامد شريف نحو 65 بالمئة من أسهم عبور لاند التي يتمثل نشاطها الأساسي في صناعة جميع منتجات الألبان والعصائر والمثلجات.

وطرحت عبور لاند جزءا من أسهمها في بورصة مصر في طرح ثانوي خلال ديسمبر كانون الأول الماضي جمع المساهمون الرئيسيون بالشركة من خلاله نحو 770 مليون جنيه.

وقال شريف إن عبور لاند التي تبلغ حصتها السوقية من الأجبان في مصر 39 بالمئة ”تستهدف زيادة هذه الحصة إلى 42 بالمئة خلال 2017 على أن تزيد إلى 45 بالمئة في 2018. لدينا 10 مراكز بيع وتسويق وسنرفع العدد إلى 12 مركزا هذا العام.“

والمنافس الرئيسي لعبور لاند في سوق الأجبان البيضاء في مصر هي شركة دومتي التي تملك أكبر حصة سوقية من حيث حجم الأجبان المباعة.

وأضاف شريف أن شركته التي لا تنوي أي زيادة في رأسمالها خلال 3 سنوات ستبدأ أول فبراير شباط تركيب خطوط انتاج وتعبئة العصائر والألبان بطاقة انتاجية 126 مليون لتر سنويا على أن يبدأ الإنتاج وطرح المنتجات في الأسواق في مايو أيار.

وقال ”الأثر المالي للمنتجات الجديدة سيظهر في النصف الثاني من هذا العام وسيمثل أقل من 5 بالمئة من المبيعات على أن يصل إلى 30 بالمئة من المبيعات بحلول عام 2020.“

وستضيف عبور لاند إلى إنتاجها الجبن المطبوخ والموتزاريلا والألبان والعصائر المحلاة.

وقال شريف الذي قامت شركته بشراء جميع خطوط الإنتاج الجديدة سواء للأجبان أو العصائر والألبان قبل دخول البورصة “مع نهاية عام 2019 نستهدف أن نكون حصلنا على 6 بالمئة من سوق الألبان والعصائر وأن يكون التصنيع لدينا يمثل ما بين 80 إلى 90 بالمئة من الطاقة الانتاجية وحينها نستطيع اضافة خطوط إنتاج جديدة.

”بإذن الله في حالة نجاح المنتجات الجديدة سنقوم بدراسة خلال الأربع سنوات المقبلة لإنشاء مزرعة ألبان لتوفير جزء من احتياجات الشركة وبعدها سندخل سوق الزبادي (اللبن).“

الدولار= 18.80 جنيه مصري تغطية صحفية إيهاب فاروق - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020223948031

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below