January 30, 2017 / 1:21 PM / a year ago

تلفزيون-الأمطار لم تمنع ألوف الزوار ‭‬وأهل لندن من الاحتفال بعام الديك

القصة

لم تمنع الأمطار الألوف في لندن من أهل المدينة والزوار من التجمع في ساحة الطرف الأغر للمشاركة في الاحتفالات بالسنة القمرية الجديدة يوم الأحد (29 يناير كانون الثاني).

وبدأت الاحتفالات بعام الديك حسب التقويم الصيني بعروض صينية ذات ألوان مبهجة سارت في موكب من شارينج كروس رود حتى شافتسبيري أفينيو.

وتحت شعار (الصين: اليوم وأمس) شهد حدث هذا العام عروضا لراقصين ظهروا على شكل أسود واستعراضات جابت طريق الاحتفالات فضلا عن خطاب ألقاه رئيس بلدية لندن صادق خان.

وعبرت امرأة من سكان لندن -وهي من أصول صينية وتدعى كون فو- عن سعادتها بأن السنة القمرية الجديدة أصبحت مهرجانا عالميا.

وقالت ”إنه تقليد صيني لكنه أصبح الآن بالتأكيد احتفالا لكل الناس من كل أنحاء العالم.“

وقال كريس تشان وهو يعمل في بنك ” لندن مدينة عالمية لذا الاحتفال بالسنة الصينية الجديدة هنا له إحساس مختلف حقا لأن الصينيين هنا قدموا من هونج كونج وتايوان ومن جميع المناطق لذا التقاليد جميعها مختلفة قليلا وهذا ما يجعل الأمر له مذاق خاص.“

وجابت مجسمات تقليدية صينية مصنوعة يدويا الشوارع رافقها مؤدون ارتدوا ملابس تنكرية على شكل ديوك وأخذوا يحيوا الجمهور الذي اصطف على جانبي الطريق بينما أدى آخرون رقصات الأسود التي دائما ما تكون حاضرة في احتفالات رأس السنة القمرية.

وسارت الحافلات الحمراء الشهيرة في لندن خلف الموكب في دمج بين ثقافتي الشرق والغرب.

وأعقب هذا خطاب ألقاه صادق خان تحدث فيه عن الهجرة وقدم شكره لأبناء الجالية الصينية لمساهماتهم التي قدموها لمدينة لندن.

وبحسب المنظمين فإن موكب لندن السنوي هو أكبر احتفال بالسنة الصينية في العالم خارج القارة الآسيوية.

أخبار تلفزيونية (إعداد رحاب علاء للنشرة العربية - تحرير محمد محمدين)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below